الرئيسية / الأخبار / عمليا بدأ تطبيق قانون محاربة التمييز والكراهية

عمليا بدأ تطبيق قانون محاربة التمييز والكراهية

أوقفت السلطات القضائية في مدينة العيون، شرقي موريتانيا، ثلاثة أشخاص بتهمة التفوه بعبارات تمييز وكراهية يجرمها قانون محاربة التمييز والكراهية، في أول تطبيق للقانون الجديد.

وقالت مصادر قضائية لـ « صحراء ميديا » إن وكيل الجمهورية بالعيون أحمدو بمب ولد محمدو أمر بتوقيف ثلاثة أشخاص، رجلان وسيدة، تفهوا بعبارات تتضمن « تمييزاً وكراهية » خلال شجار.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي يطبق فيها هذا القانون الذي صادق عليه البرلمان العام الماضي، وأصدرت النيابة العامة قبل أيام تعميماً بضرورة الصرامة في تطبيقه.

وقالت مصادر  التي أوردت الخبر  إن وكيل الجمهورية بالعيون وجه إلى ثلاثة أشخاص تهمة « التحريض على التمييز والكراهية »، وذلك  بموجب القانون رقم 023/2018 المجرم للتمييز والتحريض على الكراهية.

وأحال وكيل الجمهورية المتهمين إلى قاضي التحقيق مع طلب الإيداع في السجن.

وكان الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز قد تعهد في خطابه يوم الأربعاء الماضي، خلال مسيرة مناهضة للكراهية، بالتطبيق الصارم لهذا  

صحراء ميديا 

شاهد أيضاً

نتائج انواذيبو وازويرات تتسبب في تراجع نتائج المرشح غزواني

  صوتت كل من ولايتي ازويرات وانواذيبو للمارضة مما تسبب في تراجع نسبة المرشح غزواني  …