جدل سياسي في السنغال حول مبالغ مستردة جراء محاربة الفساد

أعلنت السلطات السنغالية أن حوالي 153 مليار فرنك إفريقي التي تم استرجاعها من خلال “مكافحة الثراء غير المشروع”، قد أضيفت إلى ميزانية الدولة خلال الفترة ما بين 2012ـ2015، وفق بيان صادر عن الناطق باسم الحكومة.

وأضاف البيان أن المبلغ المسترجع أضيف إلى ميزانية الدولة، من خلال إصدار قوانين صادقت عليها الجمعية الوطنية السنغالية، مؤكدا أن السلطات ستواصل مساعيها من أجل “استعادة الأموال المنهوبة”.

ويأتي هذا الإعلان إثر دعوات وجهتها المعارضة ومنظمات بالمجتمع المدني، والصحافة السنغالية إلى الحكومة من أجل تقديم توضيحات بشأن مبلغ 200 مليار فرنك إفريقي، قالت الوزير الأولى السابقة آمناتا توري إن الحكومة استرجعته، خلال فترة توليها منصب وزير أول.

ودعت المعارضة السنغالية إلى فتح تحقيق برلماني بشأن المبالغ المالية المستردة من خلال محاربة الفساد.

وتعتقل السلطات السنغالية منذ 9 أشهر عمدة مدينة داكار الخليفة صال، بتهمة اختلاس أموال عمومية تقدر ب 1.8 مليار افرنك إفريقي.

 

شاهد أيضاً

توقيع اتفاق هام بين موريتانيا وآلمانيا

أبرمت موريتانيا وألمانيا اليوم اتفاقية لتعزيز فرص العمل لصالح الشركات متناهية الصغر والصغيرة ومتوسطة الحجم، …