الوزارة الوصية تحدد مصير عمال الشركة الوطنية لصيانة الطرق ENER Reviewed by Momizat on . كشف الأمين العام لوزارة التجهيز والنقل عن مصيرغامض لعمال مؤسسة ENER التي تم دمجها مؤخرا في شركة ATTM، وذلك خلالاجتماع بمناديب عمال الشركة، وقال مناديب العمال إن كشف الأمين العام لوزارة التجهيز والنقل عن مصيرغامض لعمال مؤسسة ENER التي تم دمجها مؤخرا في شركة ATTM، وذلك خلالاجتماع بمناديب عمال الشركة، وقال مناديب العمال إن Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » الأخبار » الوزارة الوصية تحدد مصير عمال الشركة الوطنية لصيانة الطرق ENER

الوزارة الوصية تحدد مصير عمال الشركة الوطنية لصيانة الطرق ENER

293 زيارة

كشف الأمين العام لوزارة التجهيز والنقل عن مصيرغامض لعمال مؤسسة ENER التي تم دمجها مؤخرا في شركة ATTM، وذلك خلالاجتماع بمناديب عمال الشركة،

وقال مناديب العمال إن الشخصية الثانية في الوزارة أبلغهم بأنه سيتم تسريح مئات العمال بشكل جماعي، مؤكدين أنه لم يأت بجديد سوى التأكيد على فصلهم التعسفي رغم توفرهم على عقود غير محدودة وفق تعبيرهم.

وقال الأمين العام سيد أحمد ولد ابراهيم للعمال بأنه مجرد ناقل للأخبار حيث اخبر العمال بأنه سيتم تسريحهم بشكل جماعي ويحتفظ بالسائقن فقط اللذين طلبتهم شركة الأشغال والنظافة والخدمات. ATTM

وقد ندد العمال بهذا الخبر الصادم وفق رأيهم مؤكدين على تواصل النضال حتى نيل حقوقهم في التشيغل.

وكان الوزير الأول قد أوضح بأن دمج المؤسسة الوطنية لصيانة الطرق (ENER) في شركة النظافة والأشغال والنقل والصيانة (ATTM s.a) جاء لتداخل المهام بين الشركتين ولضمان التكامل بينها وتقويتهما في وجه المنافسة الأجنبية للشركات الخارجية العاملة في مجال الطرق، منبها إلى أن عمال المؤسسة الوطنية لصيانة الطرق، موجودين وأموالها وأصولها موجودة وحولت إلى مؤسسة أخرى لضمان الفاعلية، لكنه لم يكشف عن مصير العمال.

وكان العمال قد دخلوا في سلسلة وقفات واعتصامات بهدف توفير فرص عمل في الشركة التي قررت الحكومة في إطار استراتيجية النمو المتساروع والرفاه المشترك أن تدمج فيها مؤسستهم السابقة.

 

اكتب تعليق

elghavila.info ©2014 , Designed by BMadmin

الصعود لأعلى