المكتب الوطني للإحصاء: منع منا الكيل ، فأرسلوا معنا برلمانيا أو صهرا أو قريبا علنا نكتل Reviewed by Momizat on . نعم ذالك هو لسان حال كل شاب راوده الطموح في إكتتاب شفاف أو قد تعتمد فيه التجربة فكانت الصدمة بلوائح وإختيارات حكرا علي الجهوية والقرابة والمحسوبية والمحاباة . ل نعم ذالك هو لسان حال كل شاب راوده الطموح في إكتتاب شفاف أو قد تعتمد فيه التجربة فكانت الصدمة بلوائح وإختيارات حكرا علي الجهوية والقرابة والمحسوبية والمحاباة . ل Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » الأخبار » المكتب الوطني للإحصاء: منع منا الكيل ، فأرسلوا معنا برلمانيا أو صهرا أو قريبا علنا نكتل

المكتب الوطني للإحصاء: منع منا الكيل ، فأرسلوا معنا برلمانيا أو صهرا أو قريبا علنا نكتل

815 زيارة

نعم ذالك هو لسان حال كل شاب راوده الطموح في إكتتاب شفاف أو قد تعتمد فيه التجربة فكانت الصدمة بلوائح وإختيارات حكرا علي الجهوية والقرابة والمحسوبية والمحاباة .
لامكان فيها للكفاءة ولا للتجربة وإن دامت عقدا من الزمن ، نعم تلك وببساطة لوحة المكتب الوطني للإحصاء حين يهم بعملية مسح أو دراسة فتتطاول أعناق الخبث والدسائس لتقطف أمل كل شاب سولت له نفسه الطمع في فرصة عمل ولو مؤقتة بل وقد يكون الطموح غير مشروع لأنك تريد أن تقاسم بعض المجموعات القبلية في تركة لا حق فيها الا لمن وصي له ببعضها.
فتتوزع المقاعد بين المدراء وماأكثرهم علي الورق في تجلي واضح لرسوخ الفساد الذي حاول رئيس الجمهورية القضاء عليه ولكن هيهات فلن تستطيع ومكتب الإحصاء له قائمة.
فإلي متي يسظل هذ الوكر مرتعا وخيما يعشس في سماء الإصلاح ؟.

اكتب تعليق

elghavila.info ©2014 , Designed by BMadmin

الصعود لأعلى