ثورة في ولاتة ضد مرشحي حزب الإتحاد Reviewed by Momizat on .   رفضت ساكنة مدينة ولاتة التاريخية اختيارات الحزب على مستوى المقاطعة ؛ بل واعتبرتها إذلالا لمجموعات وازنة في المقاطعة اصطفت لأول مرة وبإجماع مع النظام؛ وشاركت ف   رفضت ساكنة مدينة ولاتة التاريخية اختيارات الحزب على مستوى المقاطعة ؛ بل واعتبرتها إذلالا لمجموعات وازنة في المقاطعة اصطفت لأول مرة وبإجماع مع النظام؛ وشاركت ف Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » الأخبار » ثورة في ولاتة ضد مرشحي حزب الإتحاد

ثورة في ولاتة ضد مرشحي حزب الإتحاد

852 زيارة

 

رفضت ساكنة مدينة ولاتة التاريخية اختيارات الحزب على مستوى المقاطعة ؛ بل واعتبرتها إذلالا لمجموعات وازنة في المقاطعة اصطفت لأول مرة وبإجماع مع النظام؛ وشاركت في حملة الانتساب الأخيرة وفازت بأكثرية مريحة متقدمة على حلف النائب بفرعين هما : فرع انواودار وفرع ولاتة المركزي ؛ مقابل فرع واحد فاز فيه النائب بصعوبة كبيرة.

 

وتقول مصادر _جديد اليوم _ من مدينة ولاتة أن مجموعة “أولاد بلَّ” الأكثر من حيث التنظيم والسكان في المقاطعة والتي تملك فرعا بكامله ” نواودار” ولها حضور كبير في فرع ولاتة وكلب اجمل بالاضافة لبعض القرى الكبيرة كالبيرْ وأنايه وتارحييتْ وتينيكارْ وأحسي سحابْ تم تجاهلها من طرف الحزب في المنصبين المهمين في المقاطعة ( النائب والعمدة ) ؛ كما تم سحب عمدة تشيت منها واستبداله بآخر ؛ وهو ماشكل ثورة غضب عارمة ستطيح بمرشحي الحزب إذا لم يتم تلافي الأمر في الوقت المناسب .

 

المعلومات المتوفرة من عين المكان أكدت انحياز لجنة الترشيحات للنائب المفقود الذي لم يظهر يوما واحدا للدفاع عن من انتخبوه 12 سنة من الضياع واختارت اللجنة عمدة من المدينة لم يستطع في الانتساب الماضي الحصول على وحدتين ؛ وتقول المصادر أن السبب في اختياره هو تبعيته لولد محمد خونه عضو لجنة الترشيحات ولأخيه من قبله أيام توليه للوزارة الأولى.

 

الأخبار الواردة من ولاتة تؤكد أن الحزب ساقط لا محالة ؛ بسبب تجاهل بعض المجموعات وأبرزها مجموعة أولاد بلّ  والتي هي من فرض النائب الحالي في مأموريته الماضية.

 

فهل يراجع الحزب ترشحاته في ولاتة ويبني على القوة ويختار من يمكنه تمثيل المدينة ؟ أم يواصل السقوط إلى الهاوية ؟  

تعليقات (7)

اكتب تعليق

elghavila.info ©2014 , Designed by BMadmin

الصعود لأعلى