معطيات مهمة يجب تذكير بعض نشطاء لحراطين بها Reviewed by Momizat on . معطيات مهمة: يبدوا ان بعض نشطاء حركة الحراطين يتخذ من الاعتبارات الديموغرافية حجة، وهنا يجب تذكيرهم بما يلي: 1. أن إحصاء السكان لا يفرق بين البظان والحراطين لأن معطيات مهمة: يبدوا ان بعض نشطاء حركة الحراطين يتخذ من الاعتبارات الديموغرافية حجة، وهنا يجب تذكيرهم بما يلي: 1. أن إحصاء السكان لا يفرق بين البظان والحراطين لأن Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » الأخبار » معطيات مهمة يجب تذكير بعض نشطاء لحراطين بها

معطيات مهمة يجب تذكير بعض نشطاء لحراطين بها

930 زيارة

معطيات مهمة:
يبدوا ان بعض نشطاء حركة الحراطين يتخذ من الاعتبارات الديموغرافية حجة، وهنا يجب تذكيرهم بما يلي:
1. أن إحصاء السكان لا يفرق بين البظان والحراطين لأنه مكون لغوي وثقافي واحد. وبالتالي كل ما يقال عن كثرة فئة على أخرى مجرد ظنون مبنية على العين المجردة ومزايدة غير دقيقة.
2. إذا افترضنا ان الحراطين أكثر عددا اليوم وفي عشرة أعوام اتضح عكس ذلك وفي فترة لاحقة تغيرت المعطيات وهكذا إلى ما لا نهاية، فهل سيكون شغل الناس الشاغل هو التسابق الإنجابي؟
وهل الأوراق سيعاد توزيعها كل مرة؟
3. أن العدالة الشرائحية والعرقية وهم وانحراف ولا أساس لها من حيث القانون. العدالة والمساواة أمر يتعلق بالمواطنة، لا اللون ولا العرق ولا الانتماءات الأخرى غير الوطنية تعطي لصاحبها حقوق خاصة لأن الدولة لا تعترف بالمجمعات والسبب واضح: لا مجموعة إلا المجموعة الوطنية.
4. المحاصصة هي مصدر التشرذم وباب الفتنة.
5. التمييز الإيجابي لا ينمي إلا المحسوبية وروح الكسل ومن ثمة الانزواء الاجتماعي لأنه يعطي حقوقا خاصة وبالتالي لا يخدم الاندماج ولا التغيير الاجتماعيين.
6. لو كانت الدولة عادلة لما كان البظان في صدارة المعارضة والنضالات والانقلابات ولكانت مجموعة البظان ملتفة بدون استثناء حول القيادة الوطنية البظانية.
7. لا، الفقر والويل والحرمان والبطالة والاقصاء يطال المجتمع الموريتاني بدون تمييز.
8. لا يمكن وضع البيظان في ثلاجة ريثما يتداركهم الحراطين: في جنوب إفريقيا بعد سقوط لبرتايد ما زال البيض يحتفظون بالصدارة العلمية والثقافية والاقتصادية للأسباب الموضوعية نفسها التي تجعل أبناء الأسرة الواحدة من أب واحد وأم واحدة أفضل بعضهم من بعض في العلم والمال والشأن…
القانون لا يتدخل في هذا المجال لكنه يساوي الفرص وليتنافس المتنافسون…
9. الهدف من النظام الجمهوري هو إزالة الفوارق والانتماءات الضيقة ليصبح الجميع مكونا لجسم الوطن الواحد لا فرق بينهم إلا في الكفاءات والمهارات والمثابرة والسعي الجاد…

نقلا عن صفحة 
Ely Bakar Sneiba

تعليقات (2)

اكتب تعليق

elghavila.info ©2014 , Designed by BMadmin

الصعود لأعلى