من ادب جيل الرواد وقفة مع الاديب أحمد فال بن بداده Reviewed by Momizat on . هو الأديب أحمد فال بن بداده الأجبركي التنواجيوي أحد أعمدة الأدب الكبار في منطقةالحوض الغربي ومن جيل الرواد الاوائل في مدرسةإجاجبركه وأهل ترمسه ينتمي لجيل المؤسس هو الأديب أحمد فال بن بداده الأجبركي التنواجيوي أحد أعمدة الأدب الكبار في منطقةالحوض الغربي ومن جيل الرواد الاوائل في مدرسةإجاجبركه وأهل ترمسه ينتمي لجيل المؤسس Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » الأخبار » من ادب جيل الرواد وقفة مع الاديب أحمد فال بن بداده

من ادب جيل الرواد وقفة مع الاديب أحمد فال بن بداده

259 زيارة

هو الأديب أحمد فال بن بداده الأجبركي التنواجيوي أحد أعمدة الأدب الكبار في منطقةالحوض الغربي ومن جيل الرواد الاوائل في مدرسةإجاجبركه وأهل ترمسه ينتمي لجيل المؤسسين الاوائل لهذه المدرسة من أمثال اعمر بن أشريف وامهادي بن أوجه
عاش أحمد فال بن بداده في ملتقي القرنين التاسع عشر والعشرين ولانعرف تاريخ ولادته ولاتاريخ وفاته ضبطا والمتاح من ذلك أنه حسب بحثنا من خلال تحديدجيل معاصريه تبين لنا أنه كان حيا سنة 1923م والدليل علي ذلك هو مرثيته لزعيم اولاد الناصر أعمر بن أحمد بن عثمان المتوفي سنة 1923م وقيل 1924 إشتهر احمد فال عند قومه بخصال كثيرةمنها رجاحة العقل والبلاغة في الكلام والسداد في الرأي وعلي الرغم من شهرته الادبية الكبيرة في وسطه الاجتماعي وخارجه إلا ان النصوص المحفوظة من أدبه قليلة تكاد تعد علي رؤوس الأصابع ومعظم إنتاجه الأدبي ضاع وتلاشي وربما تمت نسبةنصوص له لأدباء آخرين مثله مثل باقي رواد هذه المدرسة التي يفتقد إنتاج أدبائها للاعتناء من قبل الدارسين والمعتنين بالأدب من افراد المجتمع ويأسفني كثيرا انني إذ أقدم هذه الشخصية الادبية الكبيرة التي يتميز ادب صاحبها بطابع يكاد يكون خاصابه دون غيره في حسن السبك واختيار المفردات الحسانية والاهتمام بالانتاج في جميع أغراض الشعر الحساني مدحا ورثاء وبكاء علي الأطلال ومساجلة يأسفني انني لم اتمكن من الحصول إلا علي ثلاث نصوص أتت ضمن موسوعة ادباء الحوضين لمؤلفها الرحل بوكي ولد أعليات وكانت هذه النصوص مشتة وتكاد تكون. ضائعة حتي وهي مدونة ضمن نصوص هذه الموسوعة

اولها كان نصا في المديح يمدح به أحد اعيان مجتمعه هو أمهادي ولد دحان وكان هذا النص مدرجا ضمن نصوص منطقة آمرج وهو مايجعله ضائعا فلا المادح من ادباء هذه المنطقة ولا الممدوح من اعيانها
النص الثاني كان مسجلا باسم الاديب انجگل وهو علي ما اظن خطء من المؤلف علي الرغم من ان الاثنين عاشا في فترة واحدة او متقاربة وكذلك في حيز جغرافي متقارب

النص الثالث وهو الوحيد الذي قد يكون جاء مدونا باسمه وفي موضع قد يشكل مظنة للعثور علي أدبه وهي مرثيته السالفة الذكر التي قالها في حق أعمر بن أحمد بن عثمان بن لحبيب الناصري
وإليكم هذه النصوص الثلاثة حيث يقول مادحا أمهادي ولد دحان

ما اتل من مثلك قران @ شابهك فالحوظ اباديه
مول مد ؤزنف واحسان. @ كل هم إنيب أتواسيه
شاهد الل طيت امليان. @ كل واحد فيه النيبان
ذاك هو دون حيوان @ يا أمهاد ليه تعطيه
كيف بوك أمل دحان. @ ؤحد جن ابكلم تبريه
ؤمول سر ؤمول أزوان @ غير باط أشريف ؤنزيه

ويقول في البكاء علي اطلال مرابع قومه في منطقة كنگي بالغرب المالي وعلي مواقع نجعتهم ونجعة بعض القبائل المجاورة لهم في السكن ومتغنيا بايام الوجد في هذه المرابع الساحرة بجمالها والنابضة بحياتها البدوية

حد أركب من رم وجاد @ لترنگنب مشي متكاد
يگطع رجل السلك امن امگاد. @ اگصر صاگ أج من جنب
واج واط فاگصور اعداد. @ أراه بنير ؤعلب.
العاگب بنير ال زاد. @ الحاجب لخظر بدنب.
لفريگ ال فيه أهل أسواد. @ يشرب من تل اترنگنب
ذيك اترنگنب رب زاد. @ عبدك تايب لك من ذنب

ويقول في رثاء أعمر ولد أحمد ولد عثمان بن لحبيب الناصري

مانك منان ؤلا حساب @ أحنين أتميز ماتضرب
أمگان لشعار ؤلحباب @ عرب نهوال ؤمستعرب
ؤلايظربلك ش من لعراب. @ وانت حد اظربت نظرب
يعتيگ اللجاج الطلاب. @ والرميل والمستغرب
ودعتك لله يعگاب @ لعرب يلول من لعرب

ولاتشكل هذه النماذج الا نزرا قليلا من إنتاج غزير ضاع مهملا ولم يحظي بعناية مختص ولا مهتم ليدونه
ويشمل ادبه مساجلات شعرية مع معاصرين له من ادباء منطقة الحوض ربما نتمكن لاحقا من جمع بعضها
ولم ينقطع نسله من اديب في كل زمان ولله الحمد فقد تصدر مجالس الادب من نسله الأديب الكبير اعمر بن بداده رحمه الله والأديب محمد بن بداده اطال الله بقاءه والأديب الشيخ المهدي اطال الله بقاءه وغيرهم من الادباء الشباب من هذه الأسرة الكريمة رحم الله السلف وبارك في الخلف إلي أن نلتقي بحول الله علي انتاج رائد آخر من رواد هذه المدرسة المطمورة لكم خالص ودي ومحبتي

الشيخ أبراهيم آگيه

تعليقات (2)

اكتب تعليق

elghavila.info ©2014 , Designed by BMadmin

الصعود لأعلى