الرئيسية / الأخبار / غزواني.. قوة الصمت!

غزواني.. قوة الصمت!

 

كثيرون ملؤوا الدنيا وشغلو الناس..بالثرثرة والضجيج حول كل انجاز واقعي كان ام صوريا ..وكثيرون انطلت عليهم مسرحيات العشر ، واستمرار المسيرة.. وهالة الزعيم الاوحد..وقدراته الخرافية الخارقة . وتحكمه في تسيير الوطن حتى من خارج القصر ..وحركاته البهلوانية بل وحتى الاستفزازية..لكن الرئيس المنتخب ظل يتابع بصمت وصبر وهمة عالية لاتهزها الجبال..
انه تصميم على الوفاء بالتعهدات وتنمية البلد في ظل مناخ من المصالحة والاجماع الوطني..
لاكن قوة صمت الرجل بدات بالضرب على يد المتآمرين ضد الوطن وذوي النزعات الانانية وازاحتهم في صمت حتى لايشكلوا عقبة في وجه المنعطف الجديد ..وليس تلك الاجراءات الاخيرة الا ارهاصات لقوة الصمت ..
في البعد السياسي لم يعد هناك من معني للحزب الحاكم بشكله الحالي ..صفوف مشتة تعيش من دهشة الى دهشة ..
تتنازعها الصراعات وضبابية الرؤية ..فحري بالرجل الصامت
تشكيل حزب جديد ينسجم مع رؤيته الاصلاحية ويستلهم من برنامج .تعهداتي. وليس من البكاء على انجازات العشرية المنصرمة ..ان قطار الاقلاع يتطلب تمهيد الارضية والنظر الى الامام وليس الانكفاء الى الخلف والتعلق باذيال الماضي….

العربي ول العربي

شاهد أيضاً

(فيديو ) جديد حرب فوكالات الوات ساب بين أنصار عزيز وغزواني