بيان هام من إدارة الأمن

ردًا علي ما نشرته بعض المواقع ووسائل الاتصال الاجتماعي من تعرض مواطن كان موقوفا لدي اجهزة الأمن للتعذيب تعلن الإدارة العامة للأمن الوطني ان الخبر عار من الصحة جملة وتفصيلا ويتحمل من ادعاه كامل المسؤولية علي الافتراء الذي قام به في حق المحققين الذين باشروا التحريات معه ويتحفظون في حقهم برفع دعوي ضده فى هاذ الشأن
وتؤكد الإدارة العامة للأمن الوطني ان التحقيق جري بصفة عادية حفظ للموقوفين حقوقهم وكرامتهم ولم يتعرض أي احد منهم للأذى وقد قام ذووهم بزيارتهم وتأكدوا من ان كل حقوقهم مكفولة كما قام نقيب الصحفيين بزيارتهم اصدر علي اثرها بيانا صحفيا اكد فيه ان ظروف اعتقالهم عادية .
كما ان والدة المواطن الذي ادعي انه تعرض للتعذيب زارته واطلعت بنفسها علي ان اعتقاله يجري فى ظروفه عادية
وأخيرا تخبر الإدارة العامة للأمن الوطني الرأي العام الوطني علي ان لم ولن يتعرض أي موقوف منذ 2005 للتعذيب وللممارسات المذلة التي يحرمها القانون وتعاليم ديننا الحنيف امتثالًا لقوله تعالي ولقد كرمنا بني ادم وحملناهم فى البر والبحر صدق الله العظيم
والله الموفق

شاهد أيضاً

توقيع اتفاق هام بين موريتانيا وآلمانيا

أبرمت موريتانيا وألمانيا اليوم اتفاقية لتعزيز فرص العمل لصالح الشركات متناهية الصغر والصغيرة ومتوسطة الحجم، …