الرئيسية / الأخبار / عام أغيث فيه الناس…..

عام أغيث فيه الناس…..

عام من حكم فخامة الرئيس الأخ محمد ولد الشيخ الغزواني يستحق الإشادة والتنويه من أي مواطن كان وبالأخص نحن الداعمين و المساندين والساعين بكل ما أوتينا من جهد. لوصوله إلى هرم السلطة خلال حملة الإنتخابات الرئاسية. المنصرمة إيمانا منا بما يتمتع به من رؤية واضحة وحزم. وعزم لخدمة الوطن والمواطن على حد السواء وهو ما أصبح اليوم واريا للعيان يخجل كل مكابر عن نفيه .
– وطن ومواطن – ثنائي يحيطه فخامة الرئيس بكثير من الأهمية منقطع النظير رغبة في تحسين المستوى المعيشي للمواطن وتطوير البنى التحتية للوطن رغم إختلافهاوتنوعها
وفي هذا الإطار تعززت منظومة الآليات المتخذة في هذا الصدد والمتمثلة في القطاعات الوزارية باستحداث مندوبية عامة للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء ( التآزر) التي أسهمت مما لاشك فيه في التخفيف عن المواطن ومست جميع جوانب حياته حيث تم في إحدى بواكر تدخلاتها إستفادة 70 ألف أسرة من الدعم النقدي المجاني خلال توسيع برنامج التكافل الذي طال 26 مقاطعة بالإضافة إلى تكفل المندوبية ببناء وتجهيز 36 مدرسة إبتدائية و11 مؤسسة ثانوية إضافة للرفع من التأمين الصحي ليشمل أكبر قدر من الفئات الفقيرة وبناء 23 نقطة صحية قاعدية…..
إن مقارنة هذه الإنجازات بالحيز الزمني وكذلك المكاني. يوضح لنا عظم المسؤوليات التي يحس بها قائدنا وأهمية. الوفاء للعهد التى تربى عليها .
وفي هذا الصدد يطيب لي أن أهنئ بلدي بهذا القائد الهمام فخامة الأخ محمد ولد الشيخ الغزواني كماأهنئ فخامة الرئيس بوفائه بعهده رغم كل الصعاب التي إعترضت سبيل هذا النهج كوباء كوفيد 19 . 

سيدبوي اباه أسويدي

شاهد أيضاً

بعد ورود اسمه في قضية فساد، الملك الإسباني السابق خوان كارلوس يغادر بلاده

  بعد أسابيع من الكشف عن تحقيق يزعم ارتباطه بقضايا فساد، أعلن القصر الملكي في …