توقيف 60 شخص على خلفية أحداث اركيز

أفاد مصدر أمني أن عدد الموقوفين على خلفية أحداث  الشعب التي وقعت  في مدينة اركيز أمس الأربعاء بلغ ستين شخصا.

وأكد المصدر ذاته أن الموقفين سلموا من طرف الشرطة الوطنية  للدرك الوطني، فيما وزعوا ما بين كتيبة الدرك في مدينة روصو  وفرقة الدرك في اركيز.

وأشار المصدر الأمني إلى أن الموقفين “من خلفيات اجتماعية وسياسية مختلفة، لافتا إلى أن هذه الاحتجاجات  خطط لها قبل أيام في العاصمة نواكشوط، وفق تعبير المصدر.

وكانت مدينة اركيز جنوبي البلاد يوم أمس مسرحا لاحتجاجات قوية على خلفية انقطاعات  الكهرباء المتكررة في المدينة.

ولكن الاحتجاجات تحولت إلى أحداث شغب طالت مؤسسات عمومية كشركة ومركز الوثائق المؤمنة، كما سقط جرحى في الأحداث.

وقالت وزارة الداخلية واللامركزية الموريتانية في بيان لها، إنها شرعت في تحقيق حول الموضوع، مشيرة إلى أنه “سيتم اعتقال ومحاسبة كل الضالعين في الأحداث من قريب أو من بعيد”.

شاهد أيضاً

ولد الشيخ سيديا يتحدث من جديد عن الوثيقة المثيرة

لم أَعِد أحدا يوما بنشر وثيقة، لأني لا أرى في ذلك فائدة عملية ولا إضرارا …