التجمع الوطني لدعم رئيس الجمهورية / واثقون من أن الأزمة الحالية ستدار بحكمة تصون أمن المواطن وتحفظ حق الجوار

عبر التجمع الوطني لدعم فخامة رئيس الجمهورية السيد: محمد ولد الشيخ الغزواني ، عن ثقته التامة بأن الدولة الموريتانية ممثلة في فخامة رئيس الجمهورية ستتعامل مع الحادث الأليم الذي راح ضحيته مواطنون موريتانيون عزل في دولة مالي بكل حزم ورباطة جأش وصرامة.

فأي مواطن منصف مخلص له ذاكرة وطنية لم ينس بعد ماتعرضت له مجموعة تابعة لشركة ATTM قبل أشهر والهجوم الدموي الذي باشر فخامة الرئيس الوقوف علي حيثياته حتي تم إطلاق سراح المختطفين في ظرف قياسي.

وأستقبلوا في القصر الرئاسي من قبل فخامة الرئيس الذي طمئن قبلهم ذويهم واعد بعودتهم فأنجز حر ماوعد.
واليوم للأسف تتكرر نفس الفاجعة والتي بالمناسبة ليست سوي جزء من مسلسل إنعدام الأمن الذي تشهده الجارة مالي ، غير أن ثقتنا أيضا متجددة في فخامة رئيس الجمهورية بأن التعامل سيكون بنفس درجة الحزم والحرص علي سلامة مواطنينا.

ونقول لأولئك الذين يمتهنون ركوب الأمواج لن تستطيعوا مهما حاولتم أن تزرعوا الشك بين قائد شجاع وشعب يدرك أن فخامته سيكون في حجم الحدث.
عن التجمع / الرئيس : أحمدو ولد إياهي

شاهد أيضاً

خطاب نادر للرئيس السابق معاوية ولد الطايع

خطاب نادر للرئيس السابق معاوية ولد الطايع Source