أخبار عاجلة

المبادرة الطلابية لمناهضة الإختراق الصهيوني تدعو الأحرار لمساندة غزة

15-4-18e7d

أعربت المبادرة الطلابية لمناهضة الإختراق الصهيوني وللدفاع عن القضايا العادلة عن استنكارها وشجبها للعدوان المتواصل على أهلنا في غزة الذي ينفذه جيش الإحتلال الصهيوني ويرعاه المتآمرون الإنقلابيون في مصر، الذين بدل أن يكونوا سندا للشعب الفلسطيني ودعما له في صراعه مع المحتل الصهيوني الغاصب..وفق تعبيرها
ودعت المبادرة -في بيان نشرته صباح اليوم، وتلقت “وكالة الطوارى الإخبارية” نسخة منه- كل أحرار العالم المؤمنين حق الإيمان بقيم الحرية والكرامة إلى هبة قوية نصرة للشعب الفلسطيني في غزة في وجه العدوان الصهيوني الغاشم..
وفي ما يلي نص البيان:
مرة أخرى يرتكب الكيان الصهيوني المحتل حماقات جديدة ويستمرأ سفك دماء أهلنا في فلسطين حيث قام المغتصبون الصهاينة الحاقدون بحرق الطفل محمد أبو خضير حيا في مشهد يثبت إلى أي حد بلغت بهم الهمجية والوحشية وهم يحرقون آدميا دون أدنى ذرة من الإنسانية والشفقة.
وقبل أن تندثر معالم تلك الجريمة النكراء أقدم مستوطن آخر على دهن مواطنين فلسطينيين بشاحنة حتى الموت في مشهد لا يقل بشاعة عن سابقه، قبل أن يقوم الجيش الصهيوني بالغدر ب9 من كتائب المقاومة الباسلة المرابطين على الثغور ويبدأ بعد ذلك عدوانا غاشما على أهلنا في غزة، كل هذه الجرائم وغيرها تحدث وسط صمت مطبق من منظمات حقوق الإنسان ودعاة الإنسانية المتشدقين بكرامة الإنسان وحريته وحقه في العيش الكريم، وتواطؤ فاضح من النظام الإنقلابي في مصر الذي يتآمر على أهلنا في فلسطين بعد أن قتل الآلاف من شباب مصر الأحرار في مسلسل انقلابي مستمر.
إننا في المبادرة الطلابية لمناهضة الإختراق الصهيوني وللدفاع عن القضايا العادلة وأمام هذا التصعيد الخطير ضد إخواننا في غزة لنؤكد على ما يلي:
1 ـ استنكارنا وشجبنا للعدوان المتواصل على أهلنا في غزة الذي ينفذه جيش الإحتلال الصهيوني ويرعاه المتآمرون الإنقلابيون في مصر بدل أن يكونوا سندا للشعب الفلسطيني ودعما له في صراعه مع المحتل الصهيوني الغاصب وتزكيه المنظمات الحقوقية الدولية بصمتها المطبق متحملين بذلك جميعا مسؤولية دماء شعبنا الفلسطيني.
2 ـ ندعوا كل أحرار العالم المؤمنين حق الإيمان بقيم الحرية والكرامة إلى هبة قوية نصرة للشعب الفلسطيني في غزة في وجه العدوان الصهيوني الغاشم وآلته الحربية الإرهابية المدمرة ووقوفا في وجه إرهاب المستوطنين وبشاعة أساليبهم الإجرامية الوحشية ودفاعا عن حق أهلنا في فلسطين في الحياة والحرية.
3 ـ نؤكد على دعم المقاومة الباسلة في ردها على انتهاكات الإحتلال الصهيوني وحماقاته وجرائمه البشعة التي لن يرده عنها إلا ضربات الكتائب الموجعة وهي تتصدى بإيمان راسخ بنصر الله تعالى ودعوات الملايين من الشعوب الإسلامية التي يشكلون أملها في الخلاص والتحرير. عن المبادرة
الرئيس: حبيب الله ولد اكاه
نواكشوط بتاريخ 08/يوليو/2014
 

شاهد أيضاً

حلف الوفاء / تهنئة

بعد أشهر من العمل السياسي والانتخابي بدأ بالتسجيل على اللائحة الانتخابية من اجل تحقيق أكبر …

تعليق واحد

  1. I’m really enjoying the theme/design of your weblog. Do you ever run into any internet browser compatibility issues? A handful of my blog readers have complained about my site not operating correctly in Explorer but looks great in Chrome. Do you have any recommendations to help fix this problem?

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *