أخبار عاجلة

شهادة لله وللتاريخ

شهادة لله وللتاريخ
ماحدث بالأمس أمر فاق كل التوقعات حيث عدنا إلى حقبة ماقبل الحالة المدنية حيث كانت لدينا بطاقة تعريف لا يكلف تغييرها للتمكن من التصويت بها عدة مرات سوى تغيير الصورة ووضع أخرى محلها وحتى أن البعض كان يفعل من مؤخرة كؤوس الشاي طوابع تشبه طوابع الإدارة المعنية بإستخراج بطاقات التعريف
الأمس صوت الحضور نيابة عن الحضور لعدم ثقتهم في تصويتهم بنعم
وصوت الأحياء عن الأموات
وصوت النساء بدل الرجال والعكس
وتمت رشوة بعض رؤساء اللجنة المشرفة لكي تكون الصناديق على هوى أعيان القرى التي تحسب عليهم نتائج التصويت في قراهم
عملية التصويت بالأمس كانت فضيحة بكل المعايير
اللهم لا تهلكنا بذنوب ………..
فرصة تاريخية للسيد الرئيس كي يتخذ قرار تاريخي ليكفر عن أخطائه السابقة واللاحقة ويعلن عن عدم مواصلة المهزلة
(بعض التمني من المحال) 

نقلا عن صفحة الندون  أحمدو ولد محمد صالح

شاهد أيضاً

حلف الوفاء / تهنئة

بعد أشهر من العمل السياسي والانتخابي بدأ بالتسجيل على اللائحة الانتخابية من اجل تحقيق أكبر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *