شباط يبكي امام مناضلي حزبه

 

لم يتمالك حميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال، نفسه وبكى أكثر من مرة حين إلقائه لخطاب أمام أعضاء المجلس الوطني للحزب في دروة استثنائية دُعي إليها لمناقشة وضعية الحزب، بعد الضغوط الأخيرة التي عاش على إيقاعها إثر تصريحات شباط الأخيرة حول موريتانيا، واتهامه بالوقوف حجر عثرة أمام تشكيل الحكومة.

وأبدى الأمين العام لحزب الاستقلال “صموده” إزاء ما وصفه بـ”حوادث الطريق”، موضحا أن “حزبنا يتعرّض لهجومات حادة؛ لكننا هنا صامدون، ولن نلتفت إلى حوادث الطريق هذه، لأننا نعرف أن طريق الكرامة والعزة والديمقراطية غير مفروش بالورود”، مؤكدا استمرار تشبثه في التحالف مع حزب العدالة والتنمية في الحكومة المقبلة.

ودعا شباط أعضاء المجلس الوطني لحزبه إلى الخروج، في دورته الاستثنائية المنعقدة اليوم السبت بالمركز العام لحزب الاستقلال بالرباط، إلى الخروج بـ”قرار كبير”، يتعلق بتجديد التأكيد على المشاركة في الحكومة، “مع التشبث بكرامة حزبنا”، حسب تعبيره، مشيرا إلى أنّ لجنة كُلِّفت بمهمّة التفاوض مع رئيس الحكومة المعيّن، تتشكل من محمد السوسي وحمدي ولد الرشيد وبوعمر تغوان

شاهد أيضاً

عزيز يعزي في وفاة الرئيس الإراني الراحل

بعث الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز اليوم برسالة تعزية إلى السفارة الإيرانية بنواكشوط …