أخبار عاجلة

بعد توقف دام لسنوات تسيير رحلات جوية نحو ولايات الداخل

أعطى رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز مساء اليوم السبت في مطار نواكشوط الدولي ام التونسي إشارة بدء استغلال طائرة جديدة لصالح الموريتانية للطيران.
وصعد رئيس الجمهورية على متن الطائرة الجديدة المسماة “ومبو” والتي هي من نوع آمبراير – 165، وتتسع ل 76 راكبا .
واستمع إلى شروح حول خصائصها ونوعيتها ودورها في حل مشكلة النقل داخل الولايات وإلى دول الجوار.
وستخصص الطائرة حسب مصادر الموريتانية للطيران الدولي للرحلات الداخلية بعد تجهيز مدارج الهبوط في المطارات في عواصم الولايات وتوفرها على مخازن للوقود.
كما ستقوم الطائرة بالرحلات الإقليمية، خصوصا لاس بالماس داكار بانجول الدار البيضاء وأبيدجان وباماكو وكوناكري وغيرها.
وتتمتع آمبراير باستقلالية في الوقود، مدتها أربع ساعات على مسافة ثلاثة آلاف كيلومتر متواصلة من الطيران كما تستهلك نصف ما تستهلكه الطائرات الأخرى من الوقود بمعدل طن واحد خلال ساعة واحدة من الطيران. 
وتم اقتناء هذه الطائرة من جمهورية البرازيل وهي من أحدث طراز ومن أجود صناعة ابرازيلية في مجال الطيران، بتكنولوجيا برازيلية بامتياز.
ورافق رئيس الجمهورية خلال مراسم التدشين الوزير الاول السيد محمد سالم ولد البشير ووزير التجهيز والنقل السيد اسلمو ولد سيد المختار ولد لحبيب والسيدة آمال منت مولود المديرة العامة للموريتانية للطيران.

شاهد أيضاً

بإشراف الدكتور أعمر محمد ناجم عضو اللجنة السياسية للمرشح غزواني تيمزين تحتضن أكبر تظاهرة داعمة للرئيس

في إطار نشاطات الحملة الإنتخابية الداعمة لرئيس الجمهورية محمد ولد الغزواني نظمت مجموعة #تنواجيو وحلفائها. …