الرئيس غزواني يتحدث وبشكل صريح عن خلافه مع الرئيس السابق ولد عبد العزيز

 

قال رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني في مقابلة جديدة مع لوموند Le Monde:
أنه  لا ينبغي التوقف والبحث عن خلافات بيني وبين الرئيس السابق الذي هو أخي وصديقي على حد تعبيره

مضيفا . أنا على قناعة بأن مصلحة البلاد تتطلب الانفتاح على الطيف المعارض وأفضل العمل في جو هادئ. أتشاور مع المعارضة لكن لا أطلبها دعمي أو تشكيل حزب يضم أطرافا في الأغلبية الداعمة لي، أريد فقط تشكيل طرفين سياسيين مختلفين.
– هناك اختلاف بسيط في وجهات النظر حول وضعية معينة بيني وبين الرئيس السابق لكنه ليس بالحجم الذي يصوره البعض. الجميع بالغوا في الأمر باستثنائي. سيحل الإشكال ولن أدخر جهدا لتهدئة الأمور
– لا علاقة بين إقالة قائد تجمع الأمن الرئاسي والخلاف الحاصل بيني وبين الرئيس السابق، وهذه الخطوة هي إجراء بسيط وعفوي. كل من يصل لمنصب حساس كمنصب الرئاسة سيقوم بهذه الإجراءات الأمنية. هناك الكثير من الشائعات حول اعتقالات لعسكريين ووضعهم تحت الرقابة ومساءلتهم وهي أمور غير صحيحة
– لا أرى ضرورة لإجراء حوار سياسي شامل حالياً، ألتقي بالمعارضين وأستمع لمقترحاتهم وهذا لا يعني وجود أزمة سياسية. 

فقرة من مقابلة الرئيس غزواني مع جريدة le mond  الفرتسية

 

شاهد أيضاً

من أعنف ما كتب في الأدب الروسي

” من أعنف ما كتب في الأدب الروسي”حين قال #تشيخوف.. لقد توفيت منذ دقيقتين.. وجدت …