معلومات تنشر لأول مرة عن ظروف وفاة الأمير والسياسي   محمد فال ولد عمير

 

تداولت مواقع اخبارية ماقالت أنها معلوملت تنشر لأول مرة عن ظروف وفاة الأمير والسياسي   محمد فال ولد عمير  مؤكدين أنه توفى في السجن قبل سفره للعلاج في السنغال

القافلة  حصلت على نسخة من وصية الأمير محمد فال ولد عمير التي كتبها في دكار على فراش الموت بعدما جاء من سجن ولاتة .

ويتهم محمد فال في الوصية التي كتبت مطلع الستينيات من القرن الماضي أطرافا لم يسمها بالتورط في عملية إلقاء القبض علي وسجنه ، ويقول إنه ينتظر هذه الأطراف عند المحكمة العليا التي حكمها المولى جل جلاله وشهودها الملائكة .

وكتبت الوصية بخط تقليدي ووقعها محمد فال باسمه واسم أبيه محمد فال ولد أحمد أي أحمد ولد الديد وهذا نص الوصية .

“بسم الله الرحمن االرحيم وصلى الله على نبيه الكريم

كلمة موجهة إلى أولئك الذين شاركوا في إلقاء القبض علي ثم السجن الذي أدى بي إلى الموت أقول لهم إنهم مدينون بنفس مؤمنة حقا تشهد أن لا إليه إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا  عبده ورسوله  ونؤمن بكتبه المنزلة وبرسله إجمالا وببعضهم تفصيلا وبيوم القيامة وها أنا أنتظركم دائما بروحي لدى المحكمة العليا حيث الحكم هو الله والشهود الملائكة .

محمد فال ولد أحمد

شاهد أيضاً

محطات من حياة المجاهد بناهي ولد سيدي ولد محمد الراظي

المجاهد بناهي ولد سيدي ولد محمد الراظي ولد لمرابط سيدي محمود احد العظماء الذين أنجبتهم …