محمد فال ولد يوسف: حين تفكر الإدارة بعقول العمال سبيلا للرفع من مستوي الأداء

لم تكن خطوة مفاجئة أن يستحضر المدير العام لميناء خليج الراحة : محمد فال ولد يوسف متقاعدي الميناء في شهر الرحمة ” رمضان”
ولكن دافعي للتطرق لهذه الخطوة هو جانبها الإنساني الذي يعزز روح التلاحم والتعاضد بين الإدارة وأفرادها.
فقد صنع الرجل اليوم الحدث وتم تثمينه من المتقاعدين الذين إعتبروا عملية توزيع السلات الغذائية اليوم خطوة في الإتجاه الصحيح ، وهم الذين لم تتذكرهم كل الإدارات المتعاقبة علي الميناء.
عملية اليوم تنضاف لسلسلة عمليات دشنها المدير الحالي محمد فال ولد يوسف وإستهدفت جميعها الأفراد والمؤسسة.
ليخلق بذالك جوا من الثقة إنعكس علي الأداء الوظيفي للعمال ويؤسس لسنة الجزاء مقابل العمل وتكريم كل من قدموا خدمة للميناء في الماضي والحاضر.
خطوة يجب تعميمها والإستفادة منها لتشمل كل المرافق الحكومية فقد أثبتت جدوائيتها في ميناء خليج الراحة والفضل في ذالك يرجع للرجل المؤتمن والمتواضع محمد فال ولد يوسف.
فشكرا فخامة رئيس الجمهورية علي الإختيار الصائب والموفق فقد كان ميناء خليج الراحة يحتاج لرجل يصنع الفرق أينما حل وأرتحل.

باب/ أندكسعد

شاهد أيضاً

جريمة قتل جديدة والضحية شاب في مقتبل العمر

توفي مساء امس في قرية بوگي، الشاب فاضل ولد يرگ (الصورة)، متأثرا بجراحه، بعدما تلقى …