اتحاد قوى التقدم يطالب بتحقيق في التلاعب الإلكتروني في نتائج الإنتخابات

طالب حزب اتحاد قوى للتقدم، اليوم الثلاثاء  بإجراء تحقيق، فيمل أسماه  بالتلاعب الالكتروني بنتائج الانتخابات الأخيرة.

و قال الحزب في بيانه إن فضيحة التلاعب الالكتروني، بنتائج انتخابات 2023 ، تتأكد من جديد، بعد كشف المرشح السابق، الحسن ولد لبات. بانه رفض آنذاك، عرضا من مسؤول في اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات، بدفع 6 ملايين أوقية مقابل ضمان نجاحه.

يذكر أن الإعلامي الحسن ولد لبات،كان قد ذكر قبل ايام، في فيديو على الفيسبوك، ان مسؤول في اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات CENI ، أكد له أن هذا النوع من التلاعب كان يمارس بالفعل، في الانتخابات السابقة، و قد مورس أيضا في هذه الانتخابات (2023).

واعترض بعض المرشحين على نتائج الإنتخابات التشريعية 2023، متهمين اللجنة الوطنية للانتخابات بالتلاعب بالنتائج.

شاهد أيضاً

بلدية ابلاجميل بمقاطعة كنكوصة في افتتاح الحملة تلفت الإنتباه في اكبر حشد داعم للمرشح غزواني

انطلقت مساء أمس السبت بقرية ابلاجميل, الحملة الانتخابية للمرشح محمد ولد الشيخ الغزواني على مستوى …