أنصار برام الداه اعبيدي يتظاهرون أمام البرلمان

احتج عدد من نشطاء جمعية انبعاث الحركة الانعتاقية “إيرا” مساء اليوم أمام البرلمان للتنديد برفع الحصانة عن رئيس الجمعية النائب بيرام الداه اعبيدي قبل أسابيع.

وتجمع النشطاء أمام مبنى البرلمان، وذلك بالتزامن مع افتتاح البرلمان لدورة عادية اليوم هي الثانية خلال السنة البرلمانية 2023 – 2024، ورددوا شعارات رافضة لرفع الحصانة عن ولد اعبيدي، ومطالبة بالتراجع عنه.

وقال مسؤول الإعلام في الجمعية الحسن ولد امبارك إنهم قرروا التظاهر اليوم لشجب قرار مكتب الجمعية الوطنية، والمؤامرة التي مررها ضد ولد اعبيدي برفع الحصانة عنه.

ورأى ولد امبارك أن الحصانة البرلمانية أضحت بلا قيمة ولا معنى بسبب ما وصفها “بالممارسات البائدة للنظام الموريتاني”، داعيا القوى الحية للوقوف مع نواب الشعب وضد الفتن والبلابل في موريتانيا، مؤكدا أن هذه الأفعال مآلاتها وخيمة على الشعب الموريتاني

وقال ولد امبارك إن نشطاء “إيرا” جاءوا ليعبروا عن تضامنهم مع الرئيس بيرام الداه اعبيدي، ليؤكدوا رفضهم لاستمرار ما أسماه المهزلة، مشددا على تمسكهم بالحصانة البرلمانية التي أعطاها الشعب وليست الدولة.

شاهد أيضاً

من هو السفير الأمريكي الجديد في موريتانيا

رشح الرئيس الأمريكي جو بايدن الدبلوماسي كريستوف آندر توكو لمنصب سفير الولايات المتحدة في العاصمة …