قرار للأمم المتحدة يجيز رفع العلم الفلسطيني على مقرها

فل

تبنت الأمم المتحدة الخميس قرارا يجيز لفلسطين رفع علمها على مقر المنظمة الدولية في نيويورك في مرحلة جديدة من حملتها الدبلوماسية المكثفة للحصول على اعتراف بدولتها. واعتمد القرار بأغلبية 119 صوتا وامتنعت 45 دولة عن التصويت في حين عارضت القرار ثماني دول.
وصوتت إسرائيل والولايات المتحدة ضد القرار إضافة إلى كندا وأستراليا. في حين صوتت فرنسا وروسيا والصين مع القرار وامتنعت بريطانيا وألمانيا عن التصويت. واعتبر رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله في باريس أن رفع العلم “خطوة على طريق حصول فلسطين على عضوية كاملة في الأمم المتحدة”.
وكانت فلسطين قد أصبحت “دولة مراقبة غير عضو” في الأمم المتحدة في 29 تشرين الثاني/نوفمبر 2012، وتم ذاك التصويت التاريخي بـ138 صوتا مقابل 9 مع 41 امتناع عن التصويت من أعضاء الجمعية الـ193.
وبعد الحصول على وضعها الجديد في الأمم المتحدة انضمت دولة فلسطين إلى وكالات المنظمة الدولية وإلى المحكمة الجنائية الدولية، لكنها لا تتمتع حتى الآن بعضوية كاملة في المنظمة الدولية بالرغم من اعتراف أكثر من 130 دولة بها.
رفع العلم الفلسطيني سيتزامن مع زيارة عباس لنيويورك
يمنح القرار الأمم المتحدة عشرين يوما لرفع علم فلسطين وهو ما سيتزامن مع زيارة الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى نيويورك. ويشارك عباس في الجلسة السنوية للجمعية العامة وقمة حول التنمية المستدامة. ويلقي عباس كلمة أمام الجمعية العامة في 30 سبتمبر.

شاهد أيضاً

الرئيس غزواني يتوجه إلى العاصمة السويسرية جنيف

توجه رئيس الجمهورية، رئيس الاتحاد الافريقي، محمد ولد الشيخ الغزواني، صباح اليوم الأحد، إلى العاصمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *