إحالة المفوض دداهي ولد عبد الله إلى التقاعد

555555_0

أحيل إلى التقاعد من الوظيفة أشهر مدير أمن سياسي في موريتانيا مفوض الشرطة دداهي ولد عبد الله الذي قضى في منصبه أكثر من 20 عاما من آخر عهد الرئيس الأسبق محمد خونا ولد هيدالة حتى آخر عهد الرئيس معاوية ولد سيدي أحمد الطائع الذي أطيح به في انقلاب 03 أغسطس 2005.
وارتبطت بالمفوض دداهي الأزمات السياسية إبان حكم ولد الطائع والتي أدت لاعتقال وتعذيب قادة قوميين وإسلاميين وغيرهم.
كما ارتبط بتسليم المواطن الموريتاني المهندس محمدو ولد صلاحي إلى ضباط أمن أردنيين سلموه بدورهم إلى سلطات اغوانتنامو حيث يقضي الآن عامه الخامس عشر في السجن الأمريكي سيء الصيت.
ودخل المفوض دداهي بعد الانقلاب على ولد الطائع صراعا مع ضباط وقادة المجلس العسكري للعدالة والديمقراطية الذين أقالوه من المنصب ودفعوا بإحالته إلى التقاعد، لكنه تقدم بملف إلى القضاء بخصوص استحقاقه للترقية وتأجيل التقاعد حيث حُكم لصالحه إلا أن الإقالة الجديدة عاجلته.

الأخبار

شاهد أيضاً

اشعار هام من شركه المناجم ( اسنيم)

أعلنت الشركة الوطنية للصناعة والمناجم «سنيم» أنها تتطلع إلى توظيف ممرضين ومؤهلين وتقنيين صحيين، وطاقم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *