موريتانيا الحالمة تواجه تونس الحذرة

12250118_1088775501143246_17070622233969456_n

يستقبل المنتخب الموريتاني “المرابطون” نظيره التونسي “نسور قرطاج” اليوم الجمعة، في لقاء كبير يقام على نجيلة الملعب الأولمبي في نواكشوط، لحساب ذهاب الدور الثاني من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا.

الفريقان يسعيان إلى اقتناص الفوز في هذا اللقاء، من أجل وضع قدم في الدور المقبل، الذي سوف يتأهل له عشرون منتخباً من إفريقيا، هي التي سوف تتنافس في دور المجموعات النهائي على خمس بطاقات، هي كل الحصة المخصصة للقارة السمراء في المونديال المقبل بروسيا.

 

موريتانيا الحالمة

 المرابطون أعدوا العدة جيداً لهذا اللقاء، وأحكموا الخطة اللازمة لفرض أسلوبهم على الضيوف التونسيين، لكن ذلك لم يمنع المدرب الفرنسي للمنتخب الموريتاني كورينتان مارتينيس من الاعتراف بقوة وحجم خصمه في هذا اللقاء، دون أن يفقد ثقته في فريقه الشاب من أجل خطف فوز ثمين في نواكشوط، يساعده على تسيير مباراة العودة في رادس بتونس بشكل أفضل.

 وتمسك مارتينيس بالحظوظ الكاملة لمنتخبه في الانتصار على تونس، مؤكداً أن تحقيق مثل هذه النتيجة يحتاج إلى أن يعطي كل لاعب أفضل ما عنده، وأن يظلوا جميعاً “في يقظة تامة خلال تسعين دقيقة أمام خصم عنيد ومتمرس”.

ويتمتع مارتينيس باكتمال لاعبيه دون تسجيل أية إصابة، باستثناء شعور مهاجم الفريق آداما با ببعض الآلام الطفيفة في آخر مران أجراه الفريق، لكن ذلك لن يمنعه على الأرجح من المشاركة في اللقاء، رغم أن كل التوقعات كانت تشير أصلاً إلى بقائه على دكة البدلاء من البداية، لصالح زميله الأبرز حالياً في هجوم المنتخب الموريتاني بوبكر بيكيلي.

ويعول المنتخب الموريتاني على مؤازرة جماهيره طوال اللقاء من أجل حسم النتيجة لصالح “المرابطين” في نواكشوط.

 تونس الحذرة

 من جانبه وصل المنتخب التونسي إلى العاصمة الموريتانية مكتمل الصفوف تقريباً، باستثناء غياب كل من يوسف المساكني وحمزة الأحمر اللذين خرجا من القائمة في آخر اللحظات بسبب المرض، بينما يظل غياب المدافع الصلب أيمن عبد النور الأبرز في صفوف التونسيين، الذي لم يستدع لهذه المواجهة بداعي الإصابة.ويسعى التونسيون إلى العودة من نواكشوط بأفضل نتيجة ممكنة، من أجل خوض لقاء الإياب في “رادس” بطمأنينة وارتياح، لكن مدرب المنتخب التونسي هينري كاسبارجاك، عبر عن احترامه الشديد لخصمه الموريتاني، مشيداً بأدائه في الآونة الأخيرة، وهو ما يعني أنه قد يتبع أسلوباً حذراً في لقاء نواكشوط، على أمل أن يكون الحسم في تونس.

 

وسبق للمنتخب التونسي أن تأهل أربع مرات في تاريخه إلى نهائيات كأس العالم، بينما لم يذق منافسه الموريتاني طعم التأهل مطلقاً إلى هذه البطولة، وهو ما يعد حافزاً كبيراً للاعبين والجمهور الموريتاني لبذل كل الجهود الممكنة من أجل خطو خطوة كبيرة نحو تحقيق هذا الحلم.

 التشكلة المتوقعة للفريقين:

  من المقرر أن يدخل مدرب المنتخب الموريتاني بالعناصر التالية:

سليمان جلو، عبدول با، عمر انجاي، عالي اعبيد، مامادو واد، جيدلي ديالو، خاسا كامارا، تقي الله الدنه، مولاي خليل بسام، إسماعيل جياكيتي، وبيكيلي بوبكر سالم.

  أما مدرب منتخب تونس فيتوقع أن يدخل بهذه الأسماء في بداية المباراة:

أيمن البلبولي، حمزة المثلوثي، صيام بن يوسف، عمار الجمل، علي معلول، الفرجاني ساسي، كريم العواضي، وهبي الخزري، فابيان بشير كامو، طه ياسين الخنيسي، وياسين الشيخاوي.

 بطاقة اللقاء: 

 المباراة: موريتانيا VS تونس

البطولة: تصفيات مونديال روسيا 2018

التاريخ: 13-11-2015

التوقيت: الساعة17H00 GMT

القناة الناقلة: بي أن سبورت 1HD

مقدم الأستوديو: خالد ياسين

المحللون: سيد أحمد ولد تكدي وسمير سليمي

المعلق: جواد بده

كورة ريم

 

شاهد أيضاً

مرض الحصباء يتسبب حالة وفاة في كيفه

قال المدير الجهوي للعمل الصحي بلعصابه محمد أحمدو عبدي إن مرض الحصباء تسبب في حالة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *