فرنسا: فوز اليمين و اليمين المتطرف يخرج خائبا

pecresse-regionales

في اقتراع هو الأخير قبل الاستحقاق الرئاسي في 2017، فاز اليمين في الانتخابات الجهوية الفرنسية التي جرت جولتها الثانية الأحد، بحيث انتزع مرشحوه سبعة مناطق من أصل 13، بينها العاصمة باريس وضواحيها، فيما فاز ممثلو اليسار الذين نادوا إلى تشكيل “جبهة جمهورية” في وجه اليمين المتطرف، بخمسة مناطق.
وتلقى اليمين المتطرف صفعة بخروجه خائبا، فلا استطاعت زعيمة “الجبهة الوطنية” مارين لوبان من الفوز في منطقة نور با دو كاليه (شمال) رغم أنها حصدت أكثر من 40 في المئة في الدور الأول، ولا تمكنت ابنة شقيقتها ماريون ماريشال لوبان من خلق المفاجأة في منطقة بروفانس ألب كوت دازور (جنوب وجنوب شرق)، ولا خرج ذراعها الأيمن فلوريان فيليبو فائزا في منطقة ألزاس شامباين أردين لورين (شرق البلاد).
وتأتي هذه الانتخابات بعد شهر على الاعتداءات الدامية في باريس، في 13 تشرين الثاني/نوفمبر، والتي أسفرت عن سقوط 130 قتيلا.
نسبة المشاركة في ارتفاع
وبلغت نسبة المشاركة حتى الساعة الخامسة 50.54 في المئة، مقابل 43.47 في المئة قبل انتخابات 2010 (التي جرت حينها في 20 منطقة وفقا للتقسيم الإداري القديم) و43.01 في الدور الأول في نفس التوقيت. بينما بلغت نسبة المقاطعة 42 في المئة وفق تقديرات أولية.

شاهد أيضاً

العمد الذين زكوا المرشح محمد الأمين المرتجي الوافي

عمدة التكتاكة في مقاطعة ولد ينج ولاية كيدي ماغا محمد أحمد سالم المامي عمدة ولد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *