لماذا لا يتم إرسال مفتشيه الدولة لتفتيش المكتب الوطني للإحصاء!!

FF

    القـافلة   يعتبر مشروع مكافحة الفقر في منطقة آفطوط وكراكورو المعروف ب PASK2 أحد المشاريع المهمة بالنسبة لوزارة الاقتصاد والتنمية وتتم عادة دراسة المشروع من طرف المكتب الوطني للإحصاء
لكن المشروع المذكور والتي مازالت نتائج دراسته الأخيرة لم يفرج عنها لم يكن بمنئي عن الطرق الملتوية للمكتب والتي أصبحت قانونا من قوانينه حيث تم إقصاء عماله المهنيين من المشاركة في عملية المسح الميداني و تم استجلاب عمال على أسس وطرق ملتوية قاسمهم المشترك عدم التجربة والخبرة في العمل الميداني وهو مما لا شك سينعكس على نتائج هذا المشروع المهم
وحسب مصادر القافلة فقد أصبح التلاعب بجميع أعمال المكتب الميدانية هو القاعدة الثابتة في ظل ضعف الرقابة سواء فنيا وماليا
كما أن غض مفتشيه الدولة النظر عن هذه الإدارة التي تعتبر أداة دراسة مشاريع البلد أطلق العنان للفساد المالي ليتناثر بلا هوادة داخل أزقتها
وهو ما جعل الجميع يتساءل لماذا لا يتم إرسال مفتشيه الدولة لتفتيش المكتب الوطني للإحصاء وتدارك ما تبقي من أثاثه على الأقل

شاهد أيضاً

العمد الذين زكوا المرشح محمد الأمين المرتجي الوافي

عمدة التكتاكة في مقاطعة ولد ينج ولاية كيدي ماغا محمد أحمد سالم المامي عمدة ولد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *