كبرت كلمة تخرج من أفواههم

معي_0

في أول رد يصدر عن مسؤول إعلامي سام .هاجم المدير العام المساعد للوكالة الموريتانية للأنباء الشيخ سيدي محمد ولد معي فرقة أولاد لبلاد,هجوما قويا أظهر فيه أن الإغنية الجديدة “المفبركة” على أرض أجنبية تسيئ للبلد ورموزه الوطنية ,مركزا في لفتة لاتخلو من ذكاء اندهاشه لحدوث هذا الفعل المدان على أرض اجنبية قبلت أن تحتضن متل هذا العمل المدان من طرف كل الموريتانيين,فيما يشبه نوعا من العتاب الدوبلوماسي الودي.. تدوينة ولد معي المدير المساعد للوكالة الموريتانية للأنباء بأسلوبها القوي والراقي أثارت الكثير من ردود الفعل الإيجابية خصوصا أنها أول ردة فعل تصدر من عمق النظام لمثل هذا العمل ولذلك تنقلها لكم كما وردت على صفحته على الفيس بوك : 

كبرت كلمة تخرج من أفواههم 

مهما كان واجب التحفظ كابحا للسان ,ومهما كان النزول لسفح السفالة والهبوط غير لائق ببعض الناس ,فإننا لن نتعامى هذه المرة عن تدنيس رمزية وطننا ,أحرى إن كان هذا الفعل على أرض أجنبية ,وفي غابة من الؤحوش الكاسرة لاتريد الخير لهذا الوطن ,فتعس مخطط هدا الفعل بايعه ومشتريه وحامله ,وكيف لاتكون التعاسة مصيره وهو يقدم جهارا نهارا على تمزيق علمنا الوطني وتشطيره إربا إربا ,ثم تكون الخطوة الموالية هي السخرية من رموز دولة بكاملها وقذف رئيس جمهورية أختاره الموريتانيون طوعا ,ورأوا فيه أملهم يتحقق واقعا ملموسا , أنا أعرف أن ضريبة الحضور القوي لموريتانيا ستكون غالية الثمن , وأعرف قبل ذلك وبعده أن ضحايا محاربة الفساد وضحايا محاربة الكساد , وضحايا من نهبوا البلاد وأذلوا العباد , هم العقول المخترعة لهذه الفبركة الجديدة .لكن عليهم أن يعلموا علم اليقين , أننا لايمكننا الرقص تحت أي ظرف كان على أنقاض صور محروقة لمواطن بسيط فمابالك بصور رئيس دولة قدم ماقدم لوطنه وشعبه ,والأرض الخارجية ميدان الرقص تعرف ذلك أكثر من غيرها…….هذا ليس فعل “أولاد لبلاد “هذا فعل خونة مأجورين.يتاجرون ببضاعة مغشوشة ,صادرة عن غشاش محترف وبئس الرفد المرفود,لذلك لن نرد إلا بهذه الآية الكريمة….”.كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا ” صدق الله العظيم

شاهد أيضاً

قائمة التعينات في مجلس الوزراء اليوم

قائمة التعينات في مجلس الوزراء اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *