أحزاب المعارضة فى زيمبابوى تكوّن ائتلافا لمواجهة “موغابى” فى انتخابات 2018

أعلن “مورغان تسفانجيراى” أهم زعيم للمعارضة فى زيمبابوى، السبت تشكيل ائتلاف كبير لعدد من أحزاب المعارضة لتحدى روبرت موجابى الذى يحكم البلاد منذ 1980، فى الانتخابات الرئاسية فى 2018.

وتحالف زعيم حركة التغيير الديموقراطى مجددا مع مساعده السابق ويلشمان نكوبى واحدى الشخصيات التى كانت مقربة منه فى الماضى تينداى بيتى واربعة احزاب اخرى معارضة لمواجهة حزب موجابى “الاتحاد الوطنى الافريقى لزيمبابوى (زانو)-الجبهة الوطنية” فى انتخابات 2018.

وقال تسفانجيراى لآلاف من انصاره المجتمعين بمناسبة اطلاق التحالف “ليصبح كل شئ ممكنا، علينا نحن احزاب المعارضة ان نتحد”. واضاف “قطعنا كل هذا الطريق معا وسننهى الرحلة معا. سنجتاز هذه المنافسة غير المجدية وغير السليمة”.

ودعا تسفانجيراى الذى هزم فى الانتخابات الرئاسية مرات عدة، الاحزاب الى تجاوز الخلافات التى اضعفت المعارضة فى الماضي. وقال ان “المرحلة المقبلة هى القيام بحملة حقيقية ضد زانو-الجبهة الوطنية”، مؤكدا ان “هذا التحالف يهدف الى وقف التفكك”.

وبين الاحزاب التى وقعت اتفاق التحالف حزب “شعب زيمبابوى اولا” الذى يقوده الناضل السابق فى حرب الاستقلال والدبلوماسى السابق اغريبا موتامبارا.

وعلى الرغم من بلوغه سن الثالثة والتسعين، اعلن موجابى اكبر رؤساء العالم سنا والاقدم فى الحكم، مرشحا للحزب الحاكم لاقتراع 2018.

 أفريكا عربي

شاهد أيضاً

قائمة المطرودين من حزب التكتل

قائمة المطرودين من حزب التكتل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *