وزارة الشؤون الإسلامية تنظم ندوة بالتعاون مع رابطة العلماء

12-08-2014M0000005

نظمت وزارة الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي اليوم الثلاثاء بمباني المعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية ملتقى علميا تحت عنوان :”الأمة الإسلامية ـ الواقع ولآفاق ” بالتعاون مع رابطة العلماء الموريتانيين.
ولدى افتتاحه اللقاء أوضح السيد أحمد ولد النيني وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي أن ما تشهده أمتنا الإسلامية اليوم من إنحرافات فكرية وعنف وتطرف وما نجم عن ذلك من إكراهات وتجاذبات يستدعي منا مراجعة كاملة لمنظومة السلوك والمناهج ورسم إستراتيجية فعالة لترشيد المجتمع وتنشئة الشباب تنشئة صالحة مبنية على أسس صلبة قوامها الإستقامة والقيم والأخلاق الفاضلة.
وقال إن ما يزخر به واقع الناس اليوم من مستجدات ونوازل وتحديات كبيرة تلزمنا فهم الشريعة الغراء ويقتضي البحث في قضايانا اليومية التي تتعلق بمشاكل السكان وما يرتبط بها من صحة وتهذيب ورعاية إجتماعية وتطور عمراني وغير ذلك من متعلقات التنمية في شتى مجالاتها.
وكان السيد حمدا ولد التاه الأمين العام لرابطة العلماء الموريتانيين قد القى كلمة في بداية حفل الافتتاح تمنى فيها أن يسفر هذا الملتقى عن نتائج عملية تجسد الأهداف المتوخاة من ورائها.
وحضرافتتاح الملتقى السيد با عثمان وزير التهذيب الوطني والسيد أحمد ولد أهل داوود مستشار برئاسة الجمهورية ومديرالمعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية
والعديد من أئمة المساجد بنواكشوط وشخصيات أخرى .

و م أ

شاهد أيضاً

بيان مشترك من نواب المعارضة

مثل القرار الفجائي والاستعجالي  لمكتب الجمعية الوطنية القاضي برفع الحصانة  عن النائب بيرام الداه أعبيد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *