إشادة في عموم الحوض الغربي بعد إدراج السيد : محمد لمين ولد الحسين في لجنة تسيير الحزب

تلقت ساكنة الحوض الغربي عموما نبأ إعلان قائمة اللجنة المكلفة بتسيير حزب الإتحاد من أجل الجمهورية بكل أنواع الفخر والإعتزاز وذالك لإدراج إسم شخصية وطنية وجهوية بإمتياز ، يتعلق الأمر بالسيد : محمد لمين ولد الحسين الذي يعتبر تعيينه في اللجنة بداية عهد ناصع لولاية الحوض الغربي عموما ومدينة لعيون في علاقتها بحزب الإتحاد من أجل الجمهورية والتي مرت بمراحل فتور تطورت لتصل حد الجفاء.
ومما لاشك فيه أن الرجل الذي ظل مرتبطا ضمن حلفه السياسي إرتباطا وثيقا ببرنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والذي سخر له كل علاقاته الطبية والخيرية التي صنعها لنفسه بنفسه في كل تجمعات الولاية وقراها بتدخلاته التي زرعت نوعا من الإعتماد علي النفس وإبتكار أنشطة مدرة للدخل ،لاشك أن تعيينه في هذه اللجنة وتمثيله لولايته سيكون له إنعكاس إيجابي في دعم المرشح محمد ولد الغزواني .
طبعا إن مثل هذه القرارات المدروسة داخل حزب الإتحاد من أجل الجمهورية هي كل ماتحتاجه ساكنة لعيون لتعيد إصطفافها خلف شعارات حزبها بعيد عن الزج بشخصيات لاتعرف لعيون الا في المناسبات السياسية فالعمق الحقيقي لولاية الحوض الغربي يكمن في آدوابه كوبني وتامشكط والطينطان ولعيون والتي ألفها محمد لمين ولد الحسين وألفته ، واليوم وبعد هذ القرار فإن قادم أيام الولاية سيكون إتحاديا في معظمه خاصة وأن الرجل الي جانب شخصيته التواضعية ونظرته المعمقة وإدراكه لخفايا السياسة في المنطقة سيجد في حلفه برئاسة اللواء مسغارو ولد أغويزي كامل الدعم والمساندة .

شاهد أيضاً

من أعنف ما كتب في الأدب الروسي

” من أعنف ما كتب في الأدب الروسي”حين قال #تشيخوف.. لقد توفيت منذ دقيقتين.. وجدت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *