الحكم بالسجن ثمان سنوات على منفذ مجزرة الأطفال في أطار

جريمة-قتل

حكمت المحكمة بتشكيلتها الجنائية في مدينة أطار، بالسجن النافذ في حق منفذ مجزرة الأطفال بالمدينة السنة الماضية.
فقد تمت محاكمة المتهم من طرف محكمة جنائية، برئاسة القاضي أحمد ولد عبدو رئيس محكمة مقاطعة أوجفت وعضوية مستشارين آخرين، بينما مثلت النيابة من طرف وكيل الجمهورية في ولاية إنشيري الذي يتولى إنابة وكيل الجمهورية بأطار، فمثل المتهم أمام المحكمة والتي لم ينفي أمامها التهمة الموجهة إليه، بل قام بسرد تفاصيل الجريمة البشعة التي هزت مدينة أطار، لتصدر المحكمة حكما بالسجن النافذ في حقه ثمان سنوات، طبقا للمادة 6 من قانون “الحماية الجنائية للطفل”.

وقد قامت أسرة الطفلة الضحية بسحب الشكوى بعد صلح مع أسرة المتهم، ولهذا تغيبت عن جلسة المحاكمة، رغم توجيه استدعاء لها من طرف المحكمة.

المتهم يعمل في في الحجارة المعروفة محليا بـ”كرافيه”، ويدعى محمد الأمين ولد براهيم من مواليد 1972 في كامور، حيث ارتكب جريمته في شهر بريل من السنة المنصرمة.

ميادين

 

شاهد أيضاً

مرض الحصباء يتسبب حالة وفاة في كيفه

قال المدير الجهوي للعمل الصحي بلعصابه محمد أحمدو عبدي إن مرض الحصباء تسبب في حالة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *