إبدأ بنفسك فنظّفها، سيدي الرئيس

pooobell

خرج الرئيس محمد ولد عبد العزيز يوم أمس، في محاولة للبرهنة على صحته البدنية المتدهورة، لإطلاق حملة تنظيف للعاصمة..، والحقيقة أن تنظيف العاصمة أمر ضروري، لا يكابر في ذلك مكابر..
غير أنه لو حرص الرئيس على تنظيف جيوبه وحساباته البنكية من المال الحرام، الذي اختلسه من خيرات هذا الشعب المغلوب على أمره، و لو قام بتنظيف طريقة تفكيره من شوائب الديكتاتورية و الاستبداد و البطر، نفسيته المريضة من الشعور بالنقص و الدونية، و طباعه المجبولة على الغل و الحقد و إنكار الفضل من شوائبها و أدرانها،..
ولو عمد لتنظيف فريقه الإداري من عديمي الكفاءة و التجربة، و من ممتهني الغلول و اختلاس المال العام..
و لو استعمل مكنسته ليقُمّ بها الجواسيس ، الهمازين المشاءين بنميم، مسخري وسائل الدولة للتنصت على المواطنين، وقرصنة حساباتهم الألكترونية، و الإطلاع على عوراتهم.. و لو أغل يد تكيبر الممدودة للعمولات، وكبح جماح أحمدُّ المندفع للامتيازات كجواد بصحراء الربع الخالي.. و ضرب على يد بدر “لا يفتقد في الليلة الظلماء”، و أقصر من طرف صهره ولد امصبوع، وابن خالته افيل ولد اللهاه و صندوقه الأسود محسن ولد الحاج، ويده التي يختلس بها كمال ولد محمدُّ.. وأعاد لاسنيم هيبتها بعد أن جعل منها ولد لوداعة مغارة عالي بابا..
لو قام ولد عبد العزيز بحملة تنظيف كهذه ، لغدت مدينة نواكشوط تباري في نظافتها شوارع لاس فيغاس.

إبدأ بنفسك، “عزيزي” فنظفها من رعوناتها، كما نظفت موريتانيا من ثرواتها، و ستنظف شوارعنا تلقائيا من الأوساخ. صدقني.!

نقلا عن تقدمي

شاهد أيضاً

حادث سير أليم خلف قتيل و جريحين

الإعلامي أفادت مصادر محلية أن حادث سير وقع مساء اليوم الأربعاء على طريق أكجوجتأطار قرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *