جريمة بشعة تهز العاصنة انواكشوط

1271520141218336

توفيت طفلة في العاشرة من عمرها بغرفة الانعاش في مركز الاستطباب الوطني بعد تعرضها للاغتصاب والحرق من قبل رجلين في أحد أحياء عرفات بنواكشوط.
وقالت مصادر أمنية إن الطفلة البالغ من العمر عشر سنوات، اقتادها رجلان إلي حائط مهجور بأحد الأحياء الشعبية بمقاطعة عرفات، وقاما باغتصابها، ثم أشعلا النار في ثيابها ولاذا بالفرار.

وأكدت المصادر أن الطفة تعرضت لحروق كبيرة في الوجه والرقبة والصدر والأطراف، وإن الأطباء حاولوا انقاذها البارحة لكن كل الجهود باءت بالفشل.

وقد عاين وكيل الجمهورية وضباط من جهاز الشرطة حالة الطفلة، غير أن الجناة لايزالون خارج قبضة الأجهزة الأمنية رغم مرور 24 ساعة على الجريمة البشعة التي هزت العاصمة زوال أمس.

وقد ادلت الطفلة بمعلومات محدودة حول هوية الفاعلين.

وكالة الأخبار

شاهد أيضاً

حادث سير أليم خلف قتيل و جريحين

الإعلامي أفادت مصادر محلية أن حادث سير وقع مساء اليوم الأربعاء على طريق أكجوجتأطار قرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *