عملية انتحار بشعة

ajel

استيقظت مدينة انبيكت لحواش اليوم علي أفظع جريمة وذلك حين أقدمت أم تدعي فاطمة بنت القاسم علي شنق نفسها أمام ابنيها الصغيرين ابن وبنت ،
والذين أصيبا بالهذيان وهما يشاهدان أمهما المدلات من السقف ، وهذه رابع عملية انتحار تشهدها انبيكه منذ انشائها علي.
هذا ووصلت فرقة من الدرك إلى عين المكان لمعاينة الجثة ولم يتضح بعد أسباب الحادثة

 

شاهد أيضاً

برام يرفض طي الخلاف مع ولد مولود وديا

رفض النائب البرلماني المعارض بيرام الداه اعبيد، مبادرة “مساعي حميدة” قادها رئيس حزب التحالف من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *