ولد داداه أوضاع حقوق الإنسان في البلد سيئة و اعتقال النشطاء الحقوقيين والصحفيين خير دليل

arton1191-89db5

قال رئيس حزب تكتل القوى الديمقراطية أحمد ولد داداه والرئيس الدوري لمنتدى الديمقراطية والوحدة، إن الأوضاع المزرية التي يعيشها المواطنون نتيجة للارتفاع غير المبرر لأسعار المواد الاستهلاكية دليل واضح على زيف شعار الانحياز للفقراء وعدم مسؤوليته اتجاههم، كما أن استمرار ارتفاع سعر المحروقات محليا أمر مثير للريبة ومؤشرا جليا على حجم الفساد الذي ينخر جسم الدولة، ويؤكد سياسة الاسترزاق والتحصيل على حساب أقوات المواطنين بدل السعي للتخفيف من وطأة صعوبة الحياة اليومية.
كما انتقد الرئيس بشدة حالة الفلتان الأمني الذي تعرفه العاصمة وخاصة مقاطعة عرفات، التي شهدت حالات غير مسبوقة من السطو والغصب والاغتصاب والحرق والقتل، مما يشي بفشل المقاربة الأمنية للنظام ويفند ادعاءاته المتكررة بالتطور الحاصل في مستوى أداء أجهزته الأمنية.
هذا ووصف ولد داداه أوضاع حقوق الإنسان في البلد بالسيئة، مضيفا أن اعتقال النشطاء الحقوقيين والصحفيين خير دليل على ترد أوضاع حقوق الإنسان في البلد.
جاء ذالك في كملة له خلال تجمع جماهيري نظمه حزبه تحضيرا لمسيرة تنوي أحزاب معارضة تنظيمها مارس القادم

شاهد أيضاً

برام يرفض طي الخلاف مع ولد مولود وديا

رفض النائب البرلماني المعارض بيرام الداه اعبيد، مبادرة “مساعي حميدة” قادها رئيس حزب التحالف من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *