بيان الهيئة العامة للمجلس الأعلي لشباب لحراطين

إن مشكل شريحة لحراطين لم تعد عنصرية البرابرة وحقدوية الزنوج لان قبيلة رئيس الجمهورية كانت بالأمس القريب مضطهدة داخل وطنها ومهجرة خارجه بل يبالغ البعض من البرابرة بأنهم غرباء علي هذا الوطن كما أن الزنوج يعانون من الطبقية وقوة الفوارق الاجتماعية إلا إن هذه المعضلات لم تمنعهم من التوافق وسحق الند صفا واحدا فهي مشاكل ذاتية وليست شرائحية ،

أما في شريحة لحراطين فالقضية سرطان عضال ينخر جسمان هذه الشريحة من كل الجوانب الحقوقية والسياسية والاقتصادية والثقافية منذ ردحا من الزمن غابر كنا نتبرأ من أن لنا اليد الطولي في تجذير الفرقة بيننا ثم نكل التهم إلي الغير وكأنه هو السبب ولا نبخل في التوبيخ وصب اللعنات علي شريحة البرابرة والزنوج بوصفهم هم السبب ونتناسى أنفسنا كطرف في المعضلة الإقصائية والتهميشية متناسين المقولة ” حدد نفسك بنفسك ثم قارع الآخر تتقوقع تلقائيا في نفسه لكني أنا من اقدره وهو من يقدرني ولن تعرف من تكون بنفسك لكن عليك أننتظر إلي أخر لتعرف من تكون لا من يكون هو..” فلنا اليد الطولي في الممانعة في عدم قبول الخضوع لعملية قيصرية لإستصال سرطان التهميش والافصاء لان المشاكل مع الآخرين من فرضية وجود واثبات الذات نحملها علي خلافاتنا الداخلية ومصالحنا الشخصية وما إن يبدأ البعض منا في محاولة لملمة الشمل وتجاوز ماضي هذه الشريحة المأساوي حتى تنفجر علينا قنبلة موقوتة فتتركنا أشلاء متذرعة بأنها هضمت حقوقها وان نصابها لم يكتمل في القضية المراد تخليدها وهذه الأسباب هي نفسها التي دفعت الإخوة البرابرة والزنوج إلي تغييبنا عن أول مؤتمر وطني في مدينة ألاك فقد تجاوز البرابرة قضية التفاضل الشرائح والقبلي وتجاوز الزنوج التصنيف الطائفي فاعترف بهم كمكون اجتماعي له عدة شرائح التكرورالسونكيالولوف البمباري وعنصر البمباري لا يكاد يوجد في المجتمع أما نحن لحراطين فقد رضينا أن نكون ذنبا في تحديد الهوية الوطنية وان نكون مع الخوالف من البرابرة بسبب تشتتنا وكراهية أن يتبع منا أحد رأي الآخر فحببنا الانصهار في مجتمع البيظان بالرغم أن لحراطين مجتمع اعرق من الشريحتين البرابرة والزنوج المكونتين للمجتمع الموريتاني إذ يمتد وجودنا في المغرب والجزائر منذ القرن الخامس ميلادي في ما عرف بجيش البخاري راوي الأحاديث النبوية لان البخاري رضي الله عنه من علماء لحراطين.

لذا فان الهيئة العامة للمجلس الأعلي لشباب لحراطين لتعبر عن مايلي:

1- إن المجلس الأعلي لشباب لحراطين ليحذر رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز من تبني أو الانقلاب علي اسم مجلس الأعلي لشباب لحراطين أو ترخيص لأي مجموعة شبابية باسمه وإلا فمن تخول له نفسه ذالك سيدفع الثمن باهضا إنشاء الله.

2- يعلن المجلس الأعلي لشباب لحراطين عن احترامه لمبادئ ومواقف كل الفرقاء من حقوقيين وسياسيين ومنظمات المجتمع المدني مهما اختلفت أطيافهم كما يهنئ ولائك الذين اعلنوا عن مشاركتهم في التظاهرية المخلدة للميثاق ودعمهم له بدون قيد أو شرط.

3- يدعوا المجلس الأعلي لشباب لحراطين كافة الشباب والشيوخ ورجال الدين وشرائح المجتمع إلي التعبير عن حبها للوطن وتماسكه ووحدة شعبه مهما اختلفت مشاربهم السياسية والتواجد في عين المكان يوم 29 ابريل في الوقت المناسب في الساحة الموجودة أمام دار الشباب الجديدة عند ملتقي الطرق قرب مسجد المغرب التابع لمقاطعة الميناء.

4- يعلن المجلس الأعلي أن هذه المسيرة المطالبة بالحقوقية المدنية والسياسية والاقتصادية لشريحة لحراطين هي الأولي من نوعها في موريتانيا كما تعتبر أول نشاط حقوقي مدني يقوم به القيمين الميثاق فليس من المهم حشر ألاف بقدر ما هو عن ما تريد شريحة لحراطين فالمهم أن تعبرعن ما تريد وان تحدد موقعك بنفسك وان تكون لك اليد الطولي في رسم الخريطة السياسية المستقبلية في موريتانيا التي أصبح يخطط لها من خارج الوطن وخاصة للقاء المطول الذي جمع رجل الأعمال محمد ولد بوعماتو مع مهندس الانقلابات في أفريقيا مصطفي الشافعي في الرباط .

5- كما ينوه المجلس الأعلي لشباب لحراطين أن مسيرة الحقوق المدنية والثقافية التي شهدتها الولايات المتحدة الأمريكية لم تكن ذات كم بشري هائل بمقدر ما كانت من اجل لفت الانتباه الدولي والعالمي إلي تغيير جذري في سياسات الولايات المتحدة والمطالبة بإشراك السود الأفارقة في القرار السياسي ودمجهم في الإدارات الحكومية والسياسية حتى تتمكن أمريكا من مواجهة أي خطر دولي يداهمها مستغلا التشرذم الداخلي للمكونة الاجتماعية والتصارع بين الطوائف المختلفة .

6- يعلن المجلس الأعلي لشباب لحراطين أن المسيرة الحقوقية للميثاق تهدف إلي تجديد الطبقة السياسية وادمج دمج دماء شبابية في تحديد المصير واتخاذ القرارات المصيرية لكيان الدولة بوصفهم مكون أساسي من مكونات هذا المجتمع والسهر علي حمايته من أي مؤامرات داخلية وخارجة بحجة التهميش والإقصاء الذي يولد لدي الشخص المسحوق والمحروم والمهمش قبول أي دسيسة أو المبايعة مع الآخرين إذا ما تم التعهد له بتحسين وضعيته الحقوقية والاقتصادية والسياسية ولن ينفع اناذاك آراى الشيوخ ولا الساسة ولا الأيمة ولا الفقهاء وسيفر الكل من رئيسه وقائده وفيلقه.

7- يعلن مجلس الأعلي لشباب لحراطين أن عهد الهيمنة والدكتاتورية في حرية الإفراد وقراراتهم الحقوقية والسياسية قد ولا لن نقبل من أي شخص مصادرة أرائنا أو تقييد حريتنا عن طريق التهديد بالطرد من الحزب أو المنظمة أو مناصب الدولة إذا ما عبرنا عن مواقفنا داخل شريحتنا أو وطننا أو من نشاطره الرأي ولن نقبل بالمساومة علي شرفنا فليذهب إلي الجحيم من تسول له نفسه رضوخنا لتلك التهديدات فلن يزيد ذالك الأمور إلا تعقيدا والشباب الجنوح والتهور من اجل الإمساك بزمام الأمور مهما كلف الزمن ولم بالمبايعة مع الشيطان فالخير كله في الشباب وشر كله في الشباب والله المستعان.

الهيئة العامة للمجلس الأعلي لشباب لحراطين

شاهد أيضاً

مرض الحصباء يتسبب حالة وفاة في كيفه

قال المدير الجهوي للعمل الصحي بلعصابه محمد أحمدو عبدي إن مرض الحصباء تسبب في حالة …