اسنيم تواجه غرامة مالية

7545548-11643347

هددت باخرة فرنسية ترسو في الميناء المنجمي بمدينة نواذيبو، بفرض غرامات على الشركة الوطنية للصناعة والمناجم (سنيم) في حالة ما إذا تأخرت تعبئتها بخامات الحديد الموريتاني بفعل الإضراب العمالي المستمر منذ قرابة أربعين يوماً.

وبحسب إعلامية فإن الباخرة الفرنسية العملاقة يفترض أن تحمّل بكمية من الحديد تصل إلى 143 ألف طن، وحتى الآن لم تتجاوز حمولتها 40 ألف طن فقط.

وهددت الباخرة بتغريم الشركة المنجمة الأكبر في موريتانيا بغرامة يومية تصل إلى 16 ألف دولار ابتداء من اليوم الأحد، وذلك مقابل كل يوم يتأخر موعد إكمال تعبئتها.

وتواجه إدارة الشركة الوطنية للصناعة والمناجم (سنيم) صعوبة كبيرة في إقناع العمال المضربين بالعودة إلى عملهم، حيث سبق أن حل وزير المعادن بمدينتي ازويرات ونواذيبو من دون أن ينهي الإضراب.

وقالت مصادر إن إدارة الشركة لجأت اليوم لأئمة المساجد في حي كانصادو وطلبت منهم التدخل في وساطة لإقناع عمال نواذيبو بالعودة للعمل وتعبئة السفن الراسية في الميناء المنجمي.

وأشارت المصادر إلى أن الأئمة رفضوا التدخل مؤكدين أن دورهم يقتصر على “الدعوة إلى الله” ولا دور لهم في الأمور المهنية للعمال.

صحراء ميديا

شاهد أيضاً

بيان مشترك من نواب المعارضة

مثل القرار الفجائي والاستعجالي  لمكتب الجمعية الوطنية القاضي برفع الحصانة  عن النائب بيرام الداه أعبيد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *