نقابة الصحفيين الموريتانيين تخلد العيد الدولي للشغيلة

و

خلدت نقابة الصحفيين الموريتانيين اليوم الجمعة في مقرها بنواكشوط العيد الدولي للشغيلة الذي يصادف فاتح مايو من كل سنة تحت شعار “صحافة متحدة تتمتع بجميع حقوقها”.

وأبرز السيد أحمد سالم ولد المختار السالم، نقيب الصحفيين الموريتانيين بالمناسبة أهم مطالب عمال الإعلام بشقيه الخصوصي والعمومي والتي شملت مراجعة صندوق الدعم العمومي الذي لم يعد يستجيب لمتطلبات الحقل الاعلامي نظرا للتطور الحاصل بعد تحرير الفضاء السمعي البصري.

وأكد على ضرورة التزام المؤسسات بدفاتر شروط الصحفيين ومراجعة موضوع المتعاونين وتوقيع العقود معهم ووضع حد لمعاناتهم في مؤسسات الإعلام وتنقية الحقل ممن يلبسون عباءته لأغراض شخصية ومنع ولوج من لا يملكون مؤهلات ممارسة المهنة الصحفية.

وأضاف نقيب الصحفيين أن موضوع الزيادات التي منحتها الدولة لموظفيها لم يستفد منها عمال الإعلام العمومي منذ عقد من الزمن “مما يحتم مراجعة هذا الموضوع”.

وأشار إلى أن قطاع الإعلام العمومي يعمل به عدد كبير من النساء يجب إنصافهن ومساواتهن مع زملائهن في هذا القطاع.

وحضر فعاليات تخليد عيد الشغيلة أعضاء المكتب التنفيذي لنقابة الصحفيين ولفيف من الصحفيين والإعلاميين.

شاهد أيضاً

من هو السفير الأمريكي الجديد في موريتانيا

رشح الرئيس الأمريكي جو بايدن الدبلوماسي كريستوف آندر توكو لمنصب سفير الولايات المتحدة في العاصمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *