افتتاح الدورة البرلمانية العادية الثانية لسنة 2014/2015

نه

افتتحت مساء اليوم الاثنين على مستوى الجمعية الوطنية الدورة البرلمانية العادية الثانية لسنة 2014/2015.
وتميز حفل الافتتاح الذي جرى بحضور عدد من أعضاء الحكومة بخطاب لرئيس الجمعية الوطنية السيد محمد ولد أبيليل أوضح فيه أن نضج تجربتنا الديمقراطية وتجذرها رهينان بتمسكنا بسنة الحوار كسبيل لإدارة اختلافاتنا.
وعبرعن أمله أن يكون الفاعلون السياسيون عند حسن ظن المواطن بهم، منكرين لذواتهم مغلبين المصالح العليا للبلد على ما سواها وساعين لتحقيق طموحات الشعب وآماله.
وطالب النواب بأن يجعلوا من العمل البرلماني رافدا مهما للتواصل والحوار الراشد بين الطبقة السياسية بمختلف توجهاتها ومشاربها ودعامة رئيسية لديمقراطيتنا الواعدة التي نراقب بفخر واعتزاز نموها المضطرد وصلابتها المتزايدة.
وهذا نص الخطاب:
“ها نحن نعود اليوم لقبة البرلمان لمواصلة الإضطلاع بأداء الأمانة التي حملنا المواطن كنواب عنه في ميداني التشريع والرقابة على عمل الحكومة.
وكعهدي بكم دائما طيلة الدورات الماضية ستحرصون بالتأكيد خلال هذه الدورة على أن تجعلوا من العمل البرلماني رافدا مهما للتواصل والحوار الراشد بين الطبقة السياسية بمختلف توجهاتها ومشاربها ودعامة رئيسية لديمقراطيتنا الواعدة التي نراقب بفخر واعتزاز نموها المضطرد وصلابتها المتزايدة.
إن نضج تجربتنا الديمقراطية وتجذرها رهينان بتمسكنا بسنة الحوار كسبيل لإدارة اختلافاتنا سواء كان هذا الحوار اجتماعيا كأسلوب إدارة ملف الإضراب الأخير في شركة أسنيم والذي نعرب في هذا المقام عن تقديرنا العالي له، أو كان سياسيا كالذي نتطلع إليه بين فرقاء السياسة.
إننا نأمل أن يكون الفاعلون السياسيون جميعا عند حسن ظن المواطن بهم منكرين لذواتهم مغلبين للمصالح العليا للبلد مدركين لطبيعة المرحلة ومتطلباتها ساعين لتحقيق طموحات الشعب وآماله وبعيدين كل البعد عن استنساخ ومحاكاة تجارب شعوب وأمم أخرى لها خصوصياتها المرتكزة على حقائقها التاريخية والجغرافية المغايرة.
إننا نتطلع ضمن حدود احترام فصل السلطات وتوازنها وتعاونها إلى العمل سويا بغية الاستجابة لتطلعات المواطنين وحاجاتهم والتي لا ريب أن زيارات السيد الرئيس محمد ولد عبد العزيز لبعض الولايات الداخلية مؤخرا واتصاله المباشر بسكانها قد مكنت من تشخيصها.
وفي الأخير وطبقا للمادة 52 من الدستور والمادة 56 من النظام الداخلي للجمعية الوطنية أعلن على بركة الله افتتاح الدورة البرلمانية العادية الثانية لسنة 2014/2015.
والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته”.

شاهد أيضاً

من هو السفير الأمريكي الجديد في موريتانيا

رشح الرئيس الأمريكي جو بايدن الدبلوماسي كريستوف آندر توكو لمنصب سفير الولايات المتحدة في العاصمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *