زواج القاصرات.. موضوع مؤتمر دولي بالمغرب

oq

يبدو أن الجدل القائم بخصوص تزويج الفتيات القاصرات أخد منحى جدي من أجل القضاء عليه بشكل نهائي مع وضع قوانين و اسس تحد من الظاهرة التي استفحلت بشكل كبير خاصة في بعض الجهات التي مازالت تعيش في ظل ظروف اجتماعية و اقتصادية هشة.

و انطلقت صبيحة الثلاثاء بالدار البيضاء، أشغال الاجتماع الأول للشراكة العالمية للقضاء على زواج الأطفال تحت شعار “فتيات لا عرائس” و ذلك بمشاركة ممثلين عن أزيد من 60 بلدا.

و حسب بلاغ لوكالة المغرب العربي للأنباء فإن هاته الشراكة تعد نسيجا يضم 450 منظمة من المجتمع المدني ب 70 دولة، وتعمل مجتمعة من أجل وضع حد لزواج الأطفال، وتمكين الفتيات من تحقيق ذواتهن.

وحسب المنظمين، فإن اختيار المغرب لاحتضان هذا الاجتماع، جاء تقديرا للجهود التي تبذلها المملكة من أجل التقليص إلى النصف من معدلات الزواج المبكر، وأيضا تثمينا للتحولات المهمة التي شهدها المغرب خلال السنوات الأخيرة على المستويين القانوني والتشريعي.

وسينكب المشاركون في هذا الاجتماع، وعلى مدى ثلاثة أيام، على وضع وتفعيل استراتيجيات للمرافعة، بهدف حث المنظمات الدولية والإقليمية على التحرك بقوة للحد من زواج الأطفال، وإبراز الخطط الناجحة للتحسيس عبر وسائل الإعلام والنشرات الإخبارية وشبكات التواصل الاجتماعي، إضافة إلى التفكير في طرق مبتكرة للإعلام اعتمادا على تجارب المنظمات المنخرطة في الشبكة، وعبر تطوير أدوات اشتغال الحركة العالمية للقضاء على زواج الأطفال.

ويتضمن جدول أعمال الاجتماع مدارسة عدد من القضايا التي تهم على الخصوص “الشراكة الثنائية للقضاء على زواج الأطفال”، و”الأطفال كأولوية اجتماعية”، و”مقاربات للتعاطي مع الظاهرة”، و”التزامات المجتمعات من أجل التغيير” .

واستنادا إلى الأرضية التقديمية للاجتماع، فإن المعطيات الخاصة بهذا الموضوع، والتي تعود إلى سنة 2014 ، أظهرت أن المبادرات المتخذة من أجل محاصرة هذه المعضلة “تبقى غير كافية” أمام حجم الظاهرة، إذ أنه في حدود العام الجاري سيصل عدد الفتيات المتزوجات قبل بلوغهن 18 سنة إلى 2ر1 مليار فتاة، مع ما يترتب عن ذلك من انعكاسات وخيمة على مستقبلهن ومستقبل عائلاتهن والمجتمع عموما.

واعتبرت أن اللقاء يشكل أرضية لمناقشة سبل تغيير هذه المعطيات التي تدق ناقوس الخطر، والعمل على تحسيس المجتمعات بضرورة اجتثاث هذه الظاهرة، من أجل عالم ” أكثر أمنا، وصحة، وازدهارا”.

ويشار إلى أن عدد الفتيات المتزوجات قبل 18 سنة يصل إلى 15 مليون سنويا، أي بمعدل 41 ألف فتاة يوميا، فيما 700 مليون امرأة حاليا في العالم تزوجت قبل بلوغها 18 سنة، وفتاة من بين 9 من هذا العدد تزوجت قبل بلوغها 15 سنة.

شاهد أيضاً

أسماء الفائزين في مسابقة شيخ القراء سيدي عبد الله بن أبي بكر التنواجيوي

أعلنت جمعية ربط الجسور الخيرية أسماء الفائزين في النسخة الثامنة من جائزة شيخ القراء سيدي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *