الحديث عن عمليات مثيرة شابت عملية التصويت

تشير الاخبار المتواترة القادمة من الداخل ان عمليات تزوير غير مسبوقة حدثت يوم أمس في الداخل من اجل ضمان اعلي نسبة مشاركة ممكنة .

التزوير شمل التصويت عدة مرات و الانابة في الكثير من الاحيان و حتي تصويت الاموات .

و حسب نفس المعلومات فان هناك بعض القري تم جعل البطاقات في الصناديق حتي بدون حضور الناخبين .

و مع كل هذه العمليات المشبوهة فان النسبة لم تتجاوز حتي الان 40 في المائة و ظهرت النتائج التي تفرج عنها اللجنة المستقلة ان هناك حتي تغيير للنتائج عن طريق التلاعب بالحساب من نواكشوط .

غير اأن لمشكل الكبير الذي افسد احتفال الاغلبية يوم أمس بالنصر هو رفض اثنين علي الاقل من لجنة حكماء اللجنة المستقلة التصديق علي النتائج و هو رفض ان تأكد فانه سيضع العملية كلها في مهب الريح و سيفقدها اخر امل في مصداقية فقدت لدي الكثير من الموريتانيين .

نشير الي انه تسود حالة من الارتباك داخل صفوف الاغلبية من هذا الزلزال الذي حدث يوم أمس 

نقلا عن موقع الطوارئ

شاهد أيضاً

اشعار هام من شركه المناجم ( اسنيم)

أعلنت الشركة الوطنية للصناعة والمناجم «سنيم» أنها تتطلع إلى توظيف ممرضين ومؤهلين وتقنيين صحيين، وطاقم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *