تنظيم “الدولة الإسلامية” يعلن قتل الرهينة الأمريكي بيتر كاسيغ

0577eed1-1265-4a0e-bada-c1441f3cb30d_4x3_690x515

عبر شريط فيديو نشر على الإنترنت أعلن تنظيم “الدولة الإسلامية” قتل الرهينة الأمريكي بيتر كاسيغ الذي كان خطف في سوريا العام 2013.
وبدا في الشريط الذي حمل علم تنظيم “الدولة الإسلامية” رجل مقنع يرتدي ملابس سوداء من رأسه إلى أخمص قدميه، مع رأس رجل آخر مدمى ملقى عند قدميه. وقال المقنع باللغة الإنكليزية “هذا هو بيتر إدوارد كاسيغ المواطن الأمريكي”.
عملية ذبح جماعية لعسكريين سوريين
كما عرض التنظيم عملية ذبح جماعية بأيدي عناصره، شملت 18 شخصا على الأقل قال أنهم عسكريون سوريون، وذلك في شريط مصور تناقلته حسابات لجهاديين ومؤيدين للتنظيم على مواقع التواصل الإجتماعي.
ويظهر الشريط عناصر من التنظيم يجرون أشخاصا يرتدون ملابس كحلية اللون ومطأطئي الرؤوس وقد وثقت أيديهم خلف ظهورهم، قبل أن يستلوا سكاكين من علبة خشبية موضوعة جانبا. وتظهر في الشريط عبارة “ضباط وطيارو النظام النصيري في قبضة جنود الخلافة”.
ويسيطر التنظيم على مناطق واسعة في سوريا والعراق، وسبق له أن بث اشرطة دعائية عدة يظهر فيها قيامه بعمليات قتل جماعية، بعضها ذبحا وأخرى بإطلاق النار، بحق جنود عراقيين وسوريين، إضافة إلى تنفيذه عمليات إعدام ميدانية بحق كل من يخالف الرأي في مناطق سيطرته.
وأعلنت لجنة التحقيق التابعة للأمم المتحدة حول سوريا الجمعة أن التنظيم يبث “الرعب” في سوريا عبر ارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب.

فرانس 24

شاهد أيضاً

بيان مشترك من نواب المعارضة

مثل القرار الفجائي والاستعجالي  لمكتب الجمعية الوطنية القاضي برفع الحصانة  عن النائب بيرام الداه أعبيد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *